أخبارأخبار أميركا

مجلس الشيوخ يقر تعيين أول قاض قام بايدن باختياره

أقر مجلس الشيوخ بالأغلبية تعيين أول قاض يختاره الرئيس جو بايدن، حيث يسعى بايدن لإضفاء التنوع على النظام القضائي الفيدرالي بعد نحو 200 تعيين أقرها سلفه دونالد ترامب.

ووفقًا لما نشرته “CBS News“؛ فقد تم إقرار تعيين جوليان كزافييه نيلس، بتأييد 66 عضوا، بينهم 17 جمهوريًا، ومعارضة 33 ليصبح القاضي الفيدرالي لولاية نيوجيرسي.

وكان نيلس، وهو أمريكي من أصل إفريقي، محاميًا في القطاع الخاص، ومن ثم مستشارًا في إحدى مناطق نيوجيرسي، ثم أصبح عام 2015 أحد الرموز المعروفة لا سيّما في ظل الانقسامات السياسية الكبيرة في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وكان أوباما قد عيّنه قاضيًا فيدراليًا في نيوجيرسي، لكن الجمهوريين عطلوا تعيينه على مدى أشهر، إلى أن ألغي مع انتخاب كونجرس جديد في عهد ترامب.

وقال النائب الديمقراطي، بيل باسكريل، الذي يمثل نيوجيرسي: “هذا تعيين تاريخي وخطوة أولى مهمة لإعادة التوازن إلى المحاكم الفيدرالية المليئة بمنظرين يمينيين، ومتطرفين في السياسة”.

ويتوقع أن يقر مجلس الشيوخ في وقت لاحق أيضا تعيين قاضية أخرى، وهي المحامية من أصل مكسيكي وياباني، ريجينا رودريجيس، البالغة من العمر 57 عامًا.

وعيّن بايدن، منذ توليه مهامه، 20 قاضيا في مناصب شاغرة في المحاكم الفيدرالية، وأفاد البيت الأبيض بأن بايدن “على اقتناع بأن النظام القضائي الفيدرالي يجب أن يعكس تنوع الأمة على صعيد الخبرة الشخصية والمهنية”.

وباستثناء المقعد الذي سيشغله نيلس، فقد اعتبر المؤتمر القضائي للولايات المتحدة، وهو هيئة صنع السياسة للمحاكم الفيدرالية، أن 4 من الوظائف الشاغرة في محكمة المقاطعة الأمريكية تمثل حالات طوارئ قضائية.

أعاد ترامب تشكيل القضاء وتحويل التركيبة الأيديولوجية للمحكمة العليا إلى اليمين مع تعييناته الثلاثة هناك خلال فترة رئاسته، أما الآن، فستتاح الفرصة لبايدن لوضع بصمته على المحاكم الفيدرالية، حيث تعهد بتعيين قضاة من خلفيات وخبرات مهنية متنوعة، بمن فيهم أولئك الذين عملوا كمحامين عامين.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين