أخبارأخبار أميركا

مجلس الشيوخ يبدأ محاكمة ترامب 8 فبراير

بعد جدل كبير حول موعدها أعلن مجلس الشيوخ أن محاكمة الرئيس السابق، دونالد ترامب، ستبدأ يوم 8 فبراير المقبل. ويأتي هذا الإعلان بعد أن قالت رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، بيانًا أكدت فيه أن لائحة مساءلة ترامب سيتم إرسالها إلى مجلس الشيوخ يوم الاثنين المقبل 25 يناير.

وتضم لائحة المساءلة تهمة واحدة لترامب، وهي “التحريض على التمرد”، بعد اقتحام أنصاره مبنى الكونجرس في 6 يناير، تزامنا مع انعقاد جلسة المصادقة على فوز جو بايدن بالرئاسة. وفي حال إدانته، فمن الممكن منع ترامب من تولي أي منصب رسمي في المستقبل، بما يعني حرمانه من حق الترشح في انتخابات الرئاسة المقبلة 2024.

محاكمة عادلة

ووفقًا لشبكة (CNN) قالت بيلوسي في بيانها: ” نحن نحترم سلطة مجلس الشيوخ الدستورية في المحاكمة، ونهتم دائمًا بإنصاف العملية، مع ملاحظة أن الرئيس السابق سيكون لديه نفس القدر من الوقت للتحضير للمحاكمة”.

وأضافت أنه “بعد أسبوع واحد من اقتحام الكونجرس لتقويض نزاهة ديمقراطيتنا، قمنا بواجبنا الرسمي، وأقر تصويت من الحزبين في مجلس النواب مادة المساءلة، لتقديمه إلى مجلس الشيوخ”.

وتابعت: “عندما يتم إحالة مادة المساءلة إلى مجلس الشيوخ، سيكون أمام الرئيس السابق ما يقرب من أسبوعين للتحضير للمحاكمة.

من جانبه قال زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، إن ممثلي مجلس النواب سيتلون مذكرة الاتهام، التي ينوون محاسبة ترامب بموجبها، في مجلس الشيوخ، في تمام السابعة من مساء يوم الاثنين المقبل.

وأضاف أن الأعضاء سيؤدون اليمين يوم الثلاثاء، وستبدأ المحاكمة في الأسبوع الذي يبدأ في الثامن من فبراير من فبراير، مؤكدًا أن مجلس الشيوخ سيجري محاكمة عادلة لترامب”، دون أن يذكر تفاصيل عن طول أو شكل إجراءات المحاكمة.

لماذا التأجيل؟

ووفقًا لموقع “الحرة” كان الجمهوريون قد طالبوا بتأجيل المحاكمة لإتاحة مزيد من الوقت. وتقدم زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، بمقترح للتأجيل حتى منتصف فبراير، حتى يتمكن فريق ترامب القانوني من الاستعداد للدفاع عنه.

وطلب ماكونيل أن يقوم مجلس النواب بتقديم بنود المحاكمة إلى مجلس الشيوخ يوم 28 يناير، حتى يكون أمام فريق ترامب 14 يوماً لإعداد موجزهم قبل المحاكمة.

من ناحية أخرى سيساعد هذا التأجيل على منح مجلس الشيوخ مزيدًا من الوقت للتركيز على جدول الأعمال التشريعي للرئيس بايدن والتصديق على تعيين المرشحين لمجلس الوزراء قبل الانتقال إلى المحاكمة المثيرة للجدل.

حل وسط

ووفقًا لشبكة ABC News فقد قال دوج أندريس، المتحدث باسم ماكونيل، في بيان له إن ماكونيل سعيد بموافقة شومر والديمقراطيين على طلب الجمهوريين بإعطاء وقت إضافي خلال مرحلة ما قبل المحاكمة، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي في إطار ضمان احترام حقوق الرئيس السابق ترامب وإتباع الإجراءات القانونية الواجبة، وهو ما تحقق بالفعل، بعد أن اتفق الديمقراطيون والجمهوريون على حل وسط يلبي رغبة الجانبين.

ووفقًا للجدول الزمني للمحاكمة، سيقدم مديرو إجراءات العزل في مجلس النواب مذكرة ما قبل المحاكمة يوم 25 يناير، وسيقدم فريق دفاع ترامب ردًا على تهمة العزل في 2 فبراير، وسيرد كل جانب على هذه الطلبات في 8 فبراير، وفقًا لـ”رويترز“.

وسيكون ترامب أول رئيس سابق يواجه محاكمة عزل، وقد جادل بعض الجمهوريين في مجلس الشيوخ حول هذا الأمر مشيرين إلى أن المحاكمة ستكون غير دستورية لأن ترامب لم يعد في منصبه، وهو ما سيثير نقاشًا في مجلس الشيوخ.

Photo courtesy of The White House Twitter account

جدل الإدانة

وتتطلب الإدانة في مجلس الشيوخ تصويت ثلثي الأصوات- مما يعني أن 17 من الجمهوريين سيصوتون ضد ترامب حتى يتم إدانته بتهمة التحريض على التمرد، ومن شأن هذه الإدانة إن تمت أن تمهد الطريق لتصويت ثان، يتطلب أغلبية بسيطة، لمنع ترامب من تولي أي منصب مرة أخرى.

وبينما يعتمد مصير ترامب على زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، الذي سيؤثر موقعه على الجمهوريين الآخرين، قال ماكونيل إن ترامب لعب دورًا في تحريض الغوغاء الذين هاجموا الكابيتول.

وكان 10 من الجمهوريين في مجلس النواب قد صوتوا إلى جانب الديمقراطيين في جلسة عزل ترامب التي جرت يوم 14 يناير. فيما أشار عدد قليل من الجمهوريين بمجلس الشيوخ إنهم منفتحون على إدانة ترامب، لكن معظمهم شككوا في شرعية محاكمة ترامب بعد تركه لمنصبه، أو قالوا إن العملية ستكون مثيرة للانقسام، وفقًا لموقع “بي بي سي“.

وعيّن ترامب المحامي بوتش باورز، المقيم في ساوث كارولينا، لتمثيله في محاكمة عزله في مجلس الشيوخ، وعمل باورز مستشارًا خاصًا لشؤون مسائل التصويت في وزارة العدل في عهد الرئيس جورج دبليو بوش، كما عمل مستشارا لاثنين من حكام ولاية ساوث كارولينا السابقين، نيكي هالي ومارك سانفورد.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين