أخبارأخبار أميركامنوعات

ما هي الوجبة المفضلة لترامب وزوكربيرج والملياردير بافيت؟

التقطت صور للرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يقدم وجبات من “ماكدونالدر” لضيوف في البيت الأبيض، أو وهو يتناولها بنفسه.

وبلغ الأمر إلى الاحتفاء بهذا النوع من الأطعمة، حيث تم وضع الطاولات، بجانب الشمعدانات الذهبية مع الشموع المضاءة، وصواني فضية تنتشر في ثلاثة صفوف مليئة بعلب الكرتون الخاصة بالوجبات السريعة. .

وكشفت مجلة “نيويورك” في تقرير عن تفاصيل هوس الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بوجبات “ماكدونالدز” منذ وقت طويل.

وأوضح التقرير أن هوس “ترامب” بالوجبات السريعة من “ماكدونالدز” مرتبط بخوفه من احتمالات تعرضه للتسمم بدس أحدهم سما في طعامه.

وعرف عن الرئيس الأمريكي تناوله لوجبات “ماكدونالدز” بشكل يومي رغم تحذيرات الأطباء في البيت الأبيض من كثرة تناولها.

كما التقطت عدسات الكاميرات المدير التنفيذي لـ”فيسبوك” والملياردير الأمريكي “مارك زوكربيرج” وهما يشتريان وجبة من “ماكدونالدز” في العاصمة الإيطالية “روما”.

كما أن المستثمر والملياردير الشهير “وارن بافيت” لا يزال يفضل تناول الطعام في “ماكدونالدز” ويرتاده يومياً لتناول الإفطار، ولا ينفق أكثر من 3.17 دولار فقط.

ولا يذهب “بافيت” وحده إلى “ماكدونالدز”، بل إنه في بعض الأحيان يصطحب صديقه الملياردير والمؤسس الشريك لـ”مايكروسوفت” “بيل جيتس” لتناول وجبات في أحد مطاعم الشركة، وحصل الرجلان على بطاقات لتناول وجبات مجانية، وفقاً لقناة “سي إن بي سي” الأمريكية.

ورغم قدرتهم الهائلة على الإنفاق بشكل كبير، يرى محللون أن تمسك بعض المليارديرات بتناول وجبات ذات تكلفة طفيفة في ماكدونالدز يرتبط بعادات بدأت معهم منذ الصغر، حتى صاروا شخصيات مقتصدة، ولا يتعلق الأمر بحجم ما يمتلكونه من ثروات.

وليس المليارديرات وحدهم من يفضلون تناول الطعام في “ماكدونالدز” وحصلوا على بطاقات ذهبية للحصول على وجبات مجانية، بل هناك أيضاً مشاهير مثل الممثل “روب لوي”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين