أخبار

ماتيس يصل إلى أفغانستان قادما من الهند  في زيارة مفاجئة

وصل إلى قادما من العاصمة الهندية نيودلهي بعد أن أجرى محادثات مع وزيرة الدفاع الهندية ، تم خلالها توقيع عدد من الاتفاقيات العسكرية بين   والهند .

ورافق  وزير الدفاع في الزيارة التي تستهدف تحريك عملية السلام ، ودفع للجلوس إلى طاولة المفاوضات رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الجنرال جوزيف دنفورد.

والتقى ماتيس خلال وجوده بالعاصمة الأفغانية ، بالرئيس الأفغاني  أشرف غني ، وعدد من القادة الأفغان

كما التقى ماتيس بالجنرال الأميركي سكوت ميلر قائد القوات الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي في .

ووصل ماتيس إلى المدينة التي دمرتها الحرب بعد أسبوعين على عرض خطة لبدء محادثات سلام مع حركة طالبان، أكبر الحركات المتمردة في أفغانستان.

ولم تقدم طالبان بعد ردا على عرض كابول، لكن ماتيس قال إن بعض قادة الحركة أعربوا عن اهتمامهم بالمحادثات

وذكرت الرئاسة الأفغانية في بيان أن غني أبلغ ماتيس أن منع الهجمات ضد القوات الدولية التي يقوم بها جنود أفغان اثناء تدريبهم تعد “أولوية وطنية كبرى”.

وأوضح البيان أن غني وماتيس ناقشا قضايا أخرى من بينها عملية السلام والإصلاحات الأمنية والانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة وملف .

وتنشر الولايات المتحدة حاليا 14 ألفَ عسكريٍّ في أفغانستان يشكلون الجزء الأساسي من لدعم وتأهيل قوات الأمن الأفغانية.

وتأتي زيارة ماتيس بعد أكثرمن عام  من إعلان استراتيجية جديدة لأفغانستان

و تبذل جهودا من أجل إنهاء الحرب في أفغانستان، وبعد سلسلة من الهجمات لحركة طالبان وتنظيم داعش أسفرت عن سقوط مئات القتلى والجرحى من أفراد قوات الأمن والمدنيين.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين