أخبارأخبار حول العالم

مؤسس ويكيليكس يهدد بالانتحار إذا تسلمته أمريكا

طالب محامي ، مؤسس موقع ، بعدم تسليم موكله لواشنطن، مضيفاً أنه لن ينال محاكمة عادلة، ومن الممكن أن يقدم على الانتحار.

ووفقا لرويترز أكد المحامي فيتزجيرالد، أمس الاثنين، أن تسليم أسانج سيعرضه لمعاملة غير إنسانية ومهينة، وذلك من خلال حكم جائر يصدر ضده، وظروف سجن غير مواتية.

وقال المحامي، خلال جلسة محكمة بريطانية، إن طلب التسليم، الذي تقدمت به الولايات المتحدة، تحركه دوافع سياسية أكثر من كونها جرائم حقيقية، وأضاف أن تسليمه سيكون ظالمًا وقمعيًا بسبب حالته النفسية وخطر انتحاره.

وتابع فيتزجيرالد أن موقف الولايات المتحدة من أسانج تغير بعد انتخاب دونالد ترامب مضيفا أن الرئيس الأمريكي أراد أن يجعل موكله عبرة لغيره.

مصدر للخطر

في حين اتهمت الولايات المتحدة أمس الاثنين مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج التي تطلب من القضاء البريطاني تسليمها إياه، بأنه عرض مصادر للخطر عبر نشره الكثير من المعلومات السرية.

وبعد 10 سنوات على النشر المفاجئ لمئات آلاف الوثائق السرية المتعلقة بأنشطة عسكرية ودبلوماسية أمريكية، بدأت محكمة بريطانية، الإثنين، النظر في طلب تسليم الأسترالي البالغ 48 عاماً، المصمم على محاربة الملاحقات بحقه التي يعتبرها سياسية. ويتوقع أن تستمر الآلية التي يقوم بها القضاء البريطاني أشهر عدة.

ومن بين هذه الوثائق، مقطع فيديو يظهر مدنيين قتلوا بضربات شنتها مروحية قتالية أميركية في في يوليو 2007، بينهم صحافيان في وكالة “رويترز”.

فيما أكد ممثل الولايات المتحدة جيمس لويس في قاعة مزدحمة داخل محكمة وولويش (جنوب شرق )، “هو ليس متهماً لأنه كشف معلومات محرجة أو مزعجة كانت تفضل الحكومة عدم كشفها”.

ويتهم أسانج، بأنه عرض حياة مصادر أميركية للخطر عام 2010 لنشره ملفات عسكرية ودبلوماسية سرية عام 2010 على موقع ويكيليكس كانت تتعلق بأنشطة الجيش الأميركي في العراق وأفغانستان.

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: