أخبارأخبار أميركامنوعات

كم تبلغ ثروة الرئيس ترامب في الوقت الحالي؟

غالبًا ما يشغل الرأي العام العالمي الثروات التي يمتلكها رؤساء العالم وملوكه، ويأتي في مقدمة اهتمامات الجمهور دائمًا، ثروة الرئيس “دونالد ترامب”، الذي يعدّ واحدًا من أبرز أثرياء العالم، إذ كان يمتلك ثروة تقدر بحوالي 3.1 مليارات دولار، وكان يحتل بها المرتبة 715 بين أغنياء العالم، بحسب مجلة فوربس.

لكن مؤخرًا أفادت المجلة ذاتها، عن تراجع ضخم في ثروة ترامب، إذ خسر نحو مليار دولار خلال الأسابيع الأخيرة، بسبب تضرر أعماله نتيجة عمليات الإغلاق المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.

ليصبح صافي ثروة ترامب حاليًا 2.1 مليار دولار في أوائل مارس الماضي، ليصبح ترامب واحدًا من أغنى 100 ملياردير في العالم خسروا ما نحوه 408 مليارات دولار، جراء الوباء.

ويُعتبر ترامب من أهم رجال العقارات في أمريكا، فهو يعمل في هذا المجال منذ عام 1976، من خلال مشروع فنادق الكومودور، وعمله على إنشاء واجهة جراند سنترال في عام 1976.

إلا أن النجاح الكبير الذي حققه ترامب كان في أوائل الثمانينيات، من خلال عمله على تطوير فندق وكازينو بقيمة 250 مليون دولار في أتلانتيك سيتي.

بالإضافة لذلك فإن ترامب يمتلك مجموعة ضخمة من العقارات الفخمة الموجودة في مختلف بقاع الأرض، حيث يحمل اسمه عدد كبير من ناطحات السحاب داخل الولايات المتحدة؛ في: واشنطن، ولاس فيجاس، وشيكاغو، ونيويورك، بالإضافة إلى ملاعب الجولف والمنتجعات السياحية.

ولدى ترامب حوالي 224 ألف قدم من المكاتب ومراكز البيع والتجزئة، ويُعتبر برج ترامب أهم هذه الأبراج السكنية أو التجارية، حيث تُقدر قيمته بحوالي 337 مليون دولار،

وتستأجر شركة “غوتشي” الشهيرة متجرًا داخل المبنى مقابل 21 مليون دولار في العام الواحد. فيما يُعتبر اللاعب الدولي الإنجليزي السابق “ديفيد بيكهام” من أهم المشاهير الذين يمتلكون شققًا في هذا البرج.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين