أخبار

قمة كورية شمالية جنوبية والعالم يترقب

بدأ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون زيارة تاريخية لكوريا الجنوبية التقى خلالها برئيس مون جاي-إن

وأصبح كيم جونغ-أون أول رئيس كوري شمالي تطأ قدمه أراضي كوريا الجنوبية، بعد عبوره خط الحدود العسكرية الذي قسم شبه الجزية الكورية الى بلدين منذ نهاية الحرب الكورية قبل 65 عاما.

والتقى الزعيمان على الحدود في الساعة 9.30 بالتوقيت المحلي (00.30 بتوقيت غرينيتش)، ثم توجها الى موقع عقد القمة في المنطقة المنزوعة السلاح بين البلدين ليبدأ المباتحثات

وفي حركة حملت دلالة رمزية كبيرة تصافح الرئيسان على خط الحدود في المنطقة المنزوعة السلاح بين البلدين.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية ، أن كيم جونغ-أون قال إنه سيناقش “بإخلاص كل القضايا الهادفة لتحسين العلاقات بين الكوريتين وإنجاز السلام والرخاء وإعادة توحيد شبه الجزيرة الكورية”،

وتركز المحادثات التاريخية بين الزعيمين على مقترحات الأخيرة التي عبرت فيها عن أنها قد تكون مستعدة للتخلي عن أسلحتها النووية.

وقد وصل كيم إلى خط الحدود بالسيارة ثم ترجل ليسير إلى نقطة اللقاء عابرا الحدود ، وسيبقى كيم داخل المنطقة المنزوعة السلاح بين البلدين،

وسيعبر كيم خط الحدود العسكري الى قرية بانمونجوم الحدودية التي تضم مجمعا عسكريا ستعقد فيه القمة.

يناقش الرئيسان في القمة برنامج الأسلحة النووية لكوريا الشمالية المثير للجدل.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية إيم جونغ- سَوك إن “الجزء الأصعب هو إلى أي مدى سيكون الرئيسان قادرين على التوصل إلى اتفاق بشأن الاستعداد للتخلي عن الأسلحة النووية”.

وفي خطوة نادرة، لم تحدث في القمم الكورية السابقة، يضم الوفد مسؤولين عسكريين بارزين، وقد حيا المتحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية هذا التحول.

وقال “أشعر أن كوريا الشمالية سترسل مسؤوليها العسكريين الكبار إلى هذه القمة، لأنهم يؤمنون أيضا بأهمية نزع الأسلحة النووية والسلام”.

وأضاف “يبدو كوريا الشمالية تأخذ بنظر الاعتبار ليس القمة بين الكوريتين حسب، بل القمة اللاحقة بين الشمال والولايات المتحدة والجهود من أجل التعاون الدولي”.

ويتألف الوفد الكوري الجنوبي، إلى الجانب الرئيس مون من سبعة مسؤولين، بينهم وزراء الدفاع والشؤون الخارجية والوحدة، وقد أضيف لاحقا إلى الوفد رئيس هيئة الأركان العسكرية المشتركة في كوريا الجنوبية.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين