أخبار

قلق صيني من عبور مدمرتين أميركيتين من مضيق تايوان 

عبرت سفينتان حربيتان أميركيتان من مضيق ، للمرة الثانية خلال شهور قليلة ، في  خطوة عبرت عن قلقها تجاهها ، ،و في وقت يزيد فيه من معدل عبور سفنه لهذا الممر المائى الاستراتيجى رغم معارضة .

وتهدد هذه الخطوة بزيادة التوترات مع الصين، لكن من المرجح أن تراها تايوان ذات الحكم الذاتى على أنها علامة على الدعم من إدارة الرئيس دونالد ترامب فى ظل تنامى الخلاف بين تايبه وبكين.

وقال في بيان “مرور السفينتين عبر يظهر التزام بحرية وانفتاح منطقة المحيط الهادي-الهندي”.

وأضاف أن ستواصل الطيران والإبحار والعمل في أي مكان يسمح به القانون الدولي.

وقالت وزارة الدفاع  التايوانية في بيان ،إنها تراقب العملية عن كثب ويمكنها “الحفاظ على أمن البحار والمجال الجوي” أثناء تنفيذها.

وقالت هوا تشون ينغ المتحدثة باسم اليوم الثلاثاء إن بكين، التي تعتبر تايوان إقليما مارقا، عبرت بالفعل عن “قلقها العميق” للولايات المتحدة.

وأضافت “قضية تايوان تمس سيادة الصين وأراضيها وهي أهم وأكثر القضايا حساسية في العلاقات الصينية الأمريكية”.

وقالت إن الصين تحث الولايات المتحدة على التعامل مع قضية تايوان بحذر وعلى نحو ملائم لتعزيز السلام والاستقرار في مضيق تايوان.

ويشير المراقبون إلى أن هذه ، وهي الثانية من نوعها منذ تموز/يوليو الماضي، قد تزعج الصين، التي تعتبر تايوان جزءا من أراضيها، والتي لها علاقات متوترة مع سلطات الجزيرة منذ تولي زعيمة الحزب الديمقراطي التقدمي المؤيد لاستقلال تايوان، تساي إنغ ون منصب الرئاسة في الجزيرة عام 2016.

وتتمتع تايوان بحكم ذاتي لكنها لم تعلن يوما استقلالها. ولا تزال الصين تعتبر تايوان جزءا لا يتجزأ من أراضيها ولا تستبعد استعادتها بالقوة في حال أعلنت استقلالها.

من ناحية أخرى، تقاربت العلاقات بين الولايات المتحدة وتايوان في الأشهر الأخيرة مع إقرار قواعد جديدة تسمح لكبار المسؤولين الأمريكيين بالسفر إلى الجزيرة.

ولا ترتبط واشنطن بعلاقات رسمية مع تايوان لكنها ملزمة قانونا بمساعدتها في الدفاع عن نفسها وهي مصدر الأسلحة الرئيسي للجزيرة. ودأبت الصين على قول إن تايوان هي القضية الأكثر حساسية في علاقاتها مع الولايات المتحدة.

وقالت صحيفة جلوبال تايمز التي تديرها صحيفة الشعب اليومية على تويتر “الولايات المتحدة تزيد التوترات في مضيق تايوان”.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين