أخبارأخبار أميركا

فيديو صادم.. ترامب يحتفل مع عائلته وقت أحداث الكونجرس

انتشر بشكل واسع على شبكات التواصل الاجتماعي، فيديو صادم للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، وهو يحتفل مع عائلته في خيمة أمام شاشات تعرض أحداث احتشاد أنصاره أمام الكونجرس، والذي انتهى باقتحام مبنى الكابيتول، في مشهد مؤسف ألحق الأذى بصورة الولايات المتحدة أمام العالم.

الفيديو كان يقوم بتصويره نجل الرئيس، دونالد ترامب جونيور، على هاتفه، ويظهر فيه أفراد عائلة ترامب يضحكون ويمرحون على وقع أنغام موسيقى البوب داخل خيمة، بينما يتابعون على الشاشات مشاهد احتشاد أنصاره في محيط الكونجرس، بينما كان النواب يعقدون جلسة المصادقة على فوز بايدن.

ويبدو أن الفيديو تم التقاطه قبل وقت قصير من اقتحام أنصار ترامب مبنى الكابيتول في أعمال عنف وشغب خلفت 5 قتلى وأعمال تخريب وسرقة محتويات من داخل المبنى التاريخي الذي يوصف بأنه معقل الديمقراطية في أمريكا. ويزعم ناشطون على تويتر أن الرئيس وعائلته كانوا يتابعون اقتحام الكونجرس من ذلك المكان.

ووفقًا لموقع “الحرة” يقول دونالد جونيور في مقطع الفيديو الذي يبدو أنه تم بثه عبر الإنترنت من هاتفه في منطقة خيام خارج البيت الأبيض: “يا رفاق، استعدوا للخروج إلى هناك.. لا أصدق الحشود التي رأيتها هناك. حرفيا 100 ألف شخص يتجهون نحو نصب واشنطن.. إنهم وطنيون رائعون سئموا هذا الهراء”.

وكانت إيفانكا ترامب قد وصفت المحتشدين عند الكونجرس بـ “الوطنيين” في تغريدة نُشرت بعد اندلاع أعمال العنف، لكنها حذفتها لاحقا، بعد رد الفعل العنيف.

وحث جونيور في الفيديو أنصار والده على أن “يقاتلوا بقوة أكبر” و”يتوجهوا إلى مبنى الكابيتول”، قبل أن ينقل كاميرا الهاتف لإظهار والده وشقيقته وهما يتحدثان فيما يبدو إلى شخصيات بارزة في البيت الأبيض، كما ظهر في الفيديو أنه ميتابعون العديد من الشاشات التلفزيونية التي تبث لقطات إخبارية لمؤيديهم وهم يسيرون نحو مبنى الكابيتول.

كما تظهر في الفيديو كيمبرلي جولفويل، صديقة دونالد جونيور، وهي تقول إنها تأمل أن يكون لدى نائب الرئيس مايك بنس “الشجاعة أو العقلية لفعل الشيء الصحيح” ومنع مصادقة الكونجرس على فوز جو بايدن.

كما يظهر في الفيديو أيضًا إيريك ترامب، شقيق دونالد الابن، وهو يتلقى التهنئة بعيد ميلاده في نفس اليوم، وكذلك مارك ميدوز  رئيس موظفي البيت الأبيض. ويمكن رؤية آخرين في الفيديو وهم يضحكون ويرقصون، بينما يتم تشغيل أغنية بوب بصوت عال في الخلفية.

وأثار الفيديو ردود فعل غاضبه تجاه الرئيس المنتهية ولايته وعائلته بسبب سلوكهم الاحتفالي الذي صاحب هذا المشهد المؤسف في تاريخ أمريكا، مما جعل البعض يجدد الدعوة إلى إقالة ترامب ومحاكمته بتهمة التحريض على العنف.

وكان أنصار ترامب قد اقتحموا مبنى الكونجرس أثناء انعقاد جلسة التصديق على نتائج الانتخابات الرئاسية، وأدت الأحداث إلى مقتل 5 أشخاص، وتعليق اجتماع أعضاء الكونجرس لأكثر من 4 ساعات، قبل استئنافه لاحقًا، فيما تم نشر قوات من الحرس الوطني لوقف الاضطرابات، وفرض حظر تجوال ليلي بواشنطن.

ونشر ترامب فيديو في اليوم التالي ندد فيه باقتحام الكابيتول ودعا إلى محاسبة الضالعين في العملية، وقال فيه إن كل ما قصده من الدعوة للتظاهر أمام الكونجرس هو التشكيك في نزاهة الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها منافسه الديمقراطي بايدن.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين