أخبارمنوعات

فنان أمريكي يطلب شراء جثمان “لينين” لسبب غريب.. وروسيا ترفض طلبه!

اقتراح الفنان المسرحي الأمريكي “” في منشور له على حسابه الرسمي في موقع انستجرام، شراء جثمان مؤسس الاتحاد السوفياتي “” نظرًا لحاجة الأمريكيين لرمز مثله، حيث قال: “أريد أن أبني نسخة من مقبرة لينين في وشراء جثة الزعيم الشيوعي المحنطة، والمحفوظة حاليًا في ضريح تاريخي في الساحة الحمراء”.

وتابع “داتونا”: “لطالما كانت إمبراطورية مع إمبراطورها، في غضون ذلك، تتجه الولايات المتحدة نحو والأفكار الاشتراكية، واليوم فإن صفات الضريح ولينين مطلوبة من قبل الولايات المتحدة أكثر من روسيا”.

وأضاف في منشوره الذي ترجمه بالروسية أيضا: “ليس من الصعب بناء ضريح ثان، لكن لا يمكن استبدال لينين، لذلك أقترح شرائه وأنا مستعد لجمع أي أموال من أجل ذلك”.

View this post on Instagram

Обратился с просьбой продать мне тело Ленина, но коммунисты почему-то обиделись, наверное забыли, что Ленин это не просто мумия, а целая идеология и символ мирового пролетариата, а не только Российского. Россия — уже давно империя со своим императором. Америка же движется в сторону коммунизма и социалистических идей. Сегодня атрибуты в виде Мавзолея и Ленина больше нужны нам в США, чем в России. Построить второй мавзолей несложно, а вот заменить Ленина нельзя, поэтому я предложил его выкупить I want to build a copy of USSR founder Vladimir Lenin's resting place in Washington and buy the communist leader's mummified body, which is currently preserved in a landmark mausoleum on the Red Square. Russia has long been an empire with its emperor. The US, meanwhile, is moving towards communism and socialist ideas. Today, the attributes of the mausoleum and Lenin are more needed by the United States than Russia. It is not difficult to build a second mausoleum, but Lenin cannot be replaced, so I propose to buy it and am ready to raise any money for this. #daviddatuna #moscow #lenin #redsquare

A post shared by David Datuna (@david_datuna) on

وبحسب ما نشرته “موسكو تايمز“، وهي صحيفة روسية تصدر يوميًا باللغة الإنجليزية، فقد علّق زعيم الحزب الشيوعي في روسيا الاتحادية “”، رافضًا الفكرة جملة وتفصيلًا، حيث قال: “هناك أشياء لا تباع ومنها الوطن، والتاريخ، والزعماء”.

وأضاف “زيوجانوف” أن “الخونة فقط يبيعون هذه الأشياء، لقد هدموا تماثيل قادتهم وفكوا رأس كولومبوس، لقد فقدوا رشدهم بالكامل”.

يشار إلى أن الجدل يندلع من حين لآخر بين القوى السياسية في روسيا حول ضرورة دفن جثمان لينين، أو الاستمرار في تمويل تحنيطه وحمايته كواحد من رموز الدولة في روسيا، فيما يتبنى الرئيس الحالي “” موقفًا ثابتًا حيال هذا الموضوع، يتلخص في أن البت في مثل هذه القضايا يتطلب إجماعًا شعبيًا عامًا.

يُذكر ان الفنان “ديفيد داتونا”، المولود في ، قد صدم عالم الفن بعد أن أكل عمل “” الفني الذي بلغت قيمته 120 ألف دولار وكان بعنوان “كوميدي”، والذي كان ببساطة عبارة عن موزة مثبتة على الحائط، في آرت بازل في ميامي، وذلك خلال ديسمبر الماضي.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين