أخبارتغطيات خاصةكلنا عباد الله

فصل زوجة مصارع نمساوي من عملها.. والسبب حجابها وإسلام زوجها!

في بلاد الحريات ـ كما يسرّ البعض أن يصفها ـ عند الحديث الدول الأوروبية، من غير المسموح بأن تتمتع المرأة المسلمة بحريتها الكاملة إذا تعلّق الأمر بارتداء ، بل من الممكن أن تخسر عملها أو يتم فصلها إذا لم تخلع حجابها، وهذا ما حدث بالفعل قبل أيام قليلة لزوجة المصارع النمساوي الشهير “”، الذي أعلن إسلامه مؤخرًا.

فبحسب ما أعلنه “أوت”؛ فإن زوجته قد خسرت عملها بسبب اعتناقها الدين الإسلامي وارتدائها الحجاب، مستنكرًا تغير طريقة تعامل الناس مع عائلته بعد إسلامها، مشيرًا إلى أن بعض الناس والجيران قد أصبحوا خائفين من أن تصبح العائلة متطرفة، وقال: “في الحقيقة.. نحن من يخشى أن يصبح المجتمع متطرفًا اتجاهنا”.

“أوت”، الذي غيّر اسمه بعد إشهار إسلامه إلى “خالد”، ذكر في منشور على صفحته في موقع “فيسبوك” تحت عنوان “زوجتي خسرت عملها بسبب غطاء الرأس!” أن “اليوم تم طرد زوجتي لأن الحجاب لا يناسب العمل الذي تقوم به”.

وأضاف: “اتصل بي المدير وقال إن بإمكانها الاستمرار في العمل مؤقتًا حتى تجد عملًا آخر”، وتابع: “ولكن زوجتي قررت قطع علاقتها نهائيا بالعمل، فربما هذه إشارة من الله تعالى على أن الوظيفة خاطئة، وهي ستستمر بارتداء الحجاب، لأن هذا يُشعرها بالفخر”.

وكان المصارع النمساوي الشهير قد أعلن إسلامه في الآونة الأخرة، بعد أن ساهمت فترة الحجر المنزلي خلال جائحة فيروس في جعله يتعرف بشكل جاد على الدين الإسلامي، فبالرغم من أنه قد كان يعرف وشغله منذ سنوات حين طاف العالم في بطولات كثيرة كمصارع محترف، واختلط بمسلمين كثيرين، إلا أنه كان يغفل .

لكن الحجر الصحي الذي تمّ فرضه بسبب كورونا، أتاح له الفرصة للتمعن في الدين الإسلامي حتى وجد فيه ضالته أثناء بحثه طول لسنوات طويلة عن مغزى الحياة، واستطاع بعد إسلامه أن يصل لحالة غير مسبوقة من السلام النفسي.

وأكد “أوت” أن الإسلام جعل حياته أفضل لأنه طريق السلام واليقين، وتابع: “الإسلام غيرني، وعرفني ما يجب أن أقوم به، جعلني أقوى وأفضل، أصلي الفجر الآن بشكل مستمر، حياتي أكثر يقينًا، لقد انبهرت بسبب الإسلام، فقد حسّنَ كثيرًا من حياتي”.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: