أخبارأخبار أميركاأخبار العالم العربي

فرنسا تكشف 200 مصدر لتمويل داعش

باريس – كشف الجهاز المكلف بمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب في وزارة الداخلية الفرنسية الثلاثاء أن هناك من 150 إلى 200 من عملاء البنوك في تركيا ولبنان يمولون تنظيم داعش، وهو ما كشفه التقرير الذي قدمه برونو دال مدير الجهاز بعنوان “مخاطر تبييض الرأسمال وتمويل الإرهاب” لعام 2016.

وذكر “راديو سوا” أن التقرير المقدم يوضح لجوء داعش للتمويل الخارجي بعد طردهم من العراق وسوريا، حيث حرموا من غنائم الحرب وابتزاز الأهالي، فحاولوا تعويض هذه الخسائر.

وقال دال “أن هؤلاء العملاء متخفيين لداعش ويتلقون أموالا موجهة لتمكين التنظيم من الاستمرار، وباكتشافهم يحدد التنظيم ممولين جدد، الأمر الذي سيسهل تعقب داعش لأنه يعتمد بشكل مستمر ومتزايد على التمويل الخارجي”.

وأضاف “عملنا يتمثل في رصد مؤشرات ذات مصداقية على التشدد والسلوك المالي، ولأن المبالغ التي ترصد تكون قليلة في أغلب الأحيان فنحن نراقب الدعم الأكثر تقليدية للتنظيم المتطرف مثل المنظمات الإنسانية التي تستدرج لتمويل الإرهاب”.

ووجهت فرنسا الأسبوع الماضي لإريك أولسن المدير العام السابق لشركة لافارج هولسيم الفرنسية السويسرية تهمة تمويل مخطط إرهابي في إطار تحقيق حول قيام الشركة بتمويل تنظيم داعش بصورة غير مباشرة، لأنه يشتبه بأن الشركة عقدت ترتيبات مع مجموعات متشددة واشترت منها النفط في انتهاك للحظر الأوروبي المفروض منذ 2011، ودفعت لها مبالغ مالية من خلال وسطاء.

المصدر: راديو سوا

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين