أخبارمنوعات

فرصة مجانية للسفر إلى القمر والاشتراك متاح حتى هذا التاريخ

لهواة المغامرة والتشويق واستكشاف كل ما هو جديد، أمامكم فرصة مجانية للسفر على متن رحلة سبيس إكس المتجهة إلى القمر، يقدمها الملياردير الياباني يوساكو مايزاوا لثمانية أشخاص من جميع أنحاء العالم، للسفر عام 2023.

ووفقًا لما نشرته “CNBC“؛ فإن مايزاوا، الذي يعدّ من من أقطاب الأزياء عبر الإنترنت، قد نشر مقطع فيديو على تويتر، أوضح خلاله عن شرائه 8 مقاعد من أصل 12 مقعد على متن رحلة الشركة التي يملكها إيلون ماسك، داعيًا الأشخاص من أنحاء العالم المختلفة للانضمام إليه في هذه المهمة.

ووضع مايزاوا، البالغ من العمر 45 عامًا، معيارين فقط يجب أن يستوفيها المتقدمون، وهي أن يكون المتقدم مستعدًا لتجربة أشياء جديدة بمنتهى الجرأة والحماسة وبشكل خلاق، وأن يكون على استعداد لمساعدة أعضاء الطاقم الآخرين على فعل الأمر ذاته.

كيفية التقديم
فترة التقديم متاحة حتى 14 مارس الجاري، بعدها سيتم إجراء التقييمات الأولية بحلول 21 مارس، كما لم يتم ذكر أي مواعيد نهائية للمراحل التالية، ولكن من المقرر إجراء المقابلات النهائية والفحوصات الطبية اللازمة في أواخر مايو 2021.

وكان مايزاوا قد خطط في الأصل لاصطحاب نحو 6 إلى 8 فنانين معه، لكنه ادعى منذ ذلك الحين أنه وسع تعريفه لمفهوم الفنان، وأصبح بإمكان أي شخص أن يكون موجودًا في الرحلة المرتقبة.

سيقوم مايزاوا بدفع ثمن الرحلة بأكملها للمقبولين الثمانية، فقد جمع مايزاوا ثروته بعد أن أسس شركة الأزياء بالتجزئة Zozotown، والتي استقال منها في عام 2019 بعد بيع حصة أغلبية لشركة SoftBank.

يُذكر أن مايزاوا تصدر عناوين الصحف والاخبار في عام 2013، عندما أصبح أول شخص يشتري مقعدًا على متن مهمة SpaceX إلى القمر، يطلب تطبيق التسجيل المسبق الاسم والبلد وعنوان البريد الإلكتروني وصورة الملف الشخصي، ويمكن للراغبين في المشاركة أن يضغطوا على الرابط التالي للاشتراك:
https://dearmoon.earth/pre-reg.html

وستستغرق المهمة المرتقبة 3 أيام للوصول إلى القمر، وتدور خلفه في المدار، ثم تقضي 3 أيام في العودة، وأضاف إيلون ماسك في وقت سابق، أنه بالإضافة إلى المهمة التاريخية الأولى كمهمة قمرية خاصة لشركته، فإن مسار طيران الصاروخ سيتجاوز المسافة التي قطعتها مهمات أبولو، وقال: “نتوقع هذه المهمة أن يذهب الناس إلى أبعد مما ذهب إليه أي إنسان من كوكب الأرض من قبل”.

يُذكر أن “سبيس إكس” واصلت العمل على تطوير صاروخ Starship، الذي يمثل مركبة من الجيل التالي تمثل مفتاحًا لأحلام ماسك في استكشاف الفضاء، حيث يهدف من ذلك إلى أن يكون Starship قابل لإعادة الاستخدام بالكامل، وليس فقط داعم لإنطلاق الرحلات.

لم تصل سبيس إكس إلى المدار بعد بصاروخ Starship، لكنها تقوم ببناء نماذج أولية واختبارها بسرعة في منشأتها في بوكا تشيكا في تكساس، وأطلقت الشركة بنجاح العديد من نماذج المركبة الفضائية، وهبطت عليها بأمان بعد رحلات قصيرة إلى ارتفاع حوالي 500 قدم.

وانفجرت أحدث رحلتين لها على ارتفاعات عالية، على الرغم من مرورها بالعديد من مراحل التطوير، عند الاصطدام أثناء محاولة الهبوط.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين