أخبارأخبار أميركا

فاوتشي يكشف موقف أمريكا من استخدام لقاح أسترازينيكا

قال الدكتور أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في البلاد، إنه إذا تمت تسوية المخاوف المتعلقة بشأن لقاح أسترازينيكا، المضاد لفيروس كورونا المستجد، فإنه سيكون فعالًا، لكنه قد لا يكون ضروريًا للأمريكيين في الوقت الراهن، بسبب الإمدادات المتوافرة من اللقاحات الأخرى.

ووفقًا لما نشرته “فوربس“؛ فقد أضاف فاوتشي، اليوم الثلاثاء: “أعتقد أن لقاح أسترازينيكا من وجهة نظري هو لقاح جيد من حيث الفعالية، وإذا تمت تسوية مشكلة السلامة في الاتحاد الأوروبي بشأنه، فإن فعالية هذا اللقاح جيدة حقا”.

وتابع فاوتشي أنه “من غير الواضح ما إذا كنا سنستخدم أسترازينيكا أم لا، ولكن من الواضح الآن أننا لن نحتاج إليه في الوقت الراهن، إنه ليس اتهامًا سلبيًا لهذا اللقاح، فمن المحتمل أنه نظرًا للإمدادات المتوافرة لدينا من الشركات الأخرى، قد لا نحتاج إلى استخدام أسترازينيكا”.

يُذكر ان السلطات الصحية في أوروبا تجري الآن تحقيقًا مفصلًا بشأن لقاح أسترازينيكا، وذلك بسبب مخاوف بشأن حالات نادرة من الجلطات الدموية التي حدثت عقب تلقي هذا اللقاح، ولم تتم الموافقة عليه بعد في أمريكا.

إيقاف مؤقت
في سياق متصل باللقاحات؛ فقد أوصت الهيئات الصحية الفيدرالية، اليوم الثلاثاء، بوقف استخدام لقاح جونسون آند جونسون المضاد لكورونا، بحسب ما نشرته صحيفة “Politico“.

ويعتبر لقاح جونسون آند جونسون، الذي يتكون من جرعة واحدة، وذي تكلفة منخفضة، من بين اللقاحات الثلاثة المعتمدة لمواجهة الجائحة في البلاد.

ومن المنتظر أن تعقد لجنة استشارية للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) اجتماعًا، غدًا الأربعاء، لتحليل الحالات الست المتصلة بهذا اللقاح، فيما ستبحث إدارة الغذاء والدواء (FDA) خلاصة التحليل الناتج، وذلك طبقا لما قالته الهيئتان في بيان مشترك.

يُذكر أن حالات الوفاة الست جميعها لنساء، تتراوح أعمارهن بين 18 و48 عامًا، وقالت الهيئتان إن هذه الحوادث السلبية تبدو نادرة إلى أبعد حد، ولم يثبت حتى الآن أن هناك علاقة سببية واضحة بين الحوادث واللقاح المضاد الذي تنتجه وحدة الشركة في اليابان.

جديرٌ بالذكر؛ فإنه حتى 12 أبريل تم استخدام أكثر من 6.8 مليون جرعة من لقاح جونسون آند جونسون في الولايات المتحدة.

تأجيله في أوروبا
في سياق متصل؛ فقد أعلنت شركة جونسون آند جونسون، اليوم الثلاثاء، أنها ستؤجل إطلاق لقاحها المضاد لكورونا في أوروبا بعدما تحرّكت السلطات الأمريكية باتّجاه تعليق استخدامه جرّاء مخاوف صحية.

وقالت الشركة: “اتّخذنا قرارًا بتأجيل استباقي لإطلاق لقاحنا في أوروبا، نعمل عن قرب مع خبراء الصحة والسلطات الصحية وندعم بشدة إيصال هذه المعلومات بانفتاح إلى الموظفين الصحيين والعامة”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين