أخبارصوت أمريكامنوعات

غضب ايراني من العقوبات الأمريكية ضد القرصنة

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن العقوبات الأمريكية هي عمل استفزازي غير مبرر وإن هذه الإجراءات لن تعيق التقدم التكتولوجي في .

جاء ذلك ردا على العقوبات التي فرضتها ضد عشرة أشخاص ومعهد تقني تتهمهم بالقرصنة الإلكترونية لمواقع 320 جامعة في أنحاء العالم بالإضافة إلى شركات ومؤسسات حكومية أمريكية.

ويقول الادعاء الأمريكي إن معهد “مبنى”  الذي  أسس عام 2013 يهدف لمساعدة الباحثين الإيرانيين على سرقة المعلومات.

وتتهم الولايات المتحدة معهد “مبنى” بسرقة 31 تيرابايتس من مواد الملكية الفكرية القيمة.

كما يتهم المعهد بقرصنة 144 جامعة أمريكية وما لا يقل عن 176 جامعة في 21 بلدا، بينها الولايات المتحدة وألمانيا وكندا وإسرائيل واليابان.

وتفيد وزارة العدل الأمريكية بأن القراصنة استهدفوا البريد الإلكتروني لأكثر من 100 ألف أستاذ جامعي، واخترقوا 8 آلاف منها.

يذكر أن القرصنة الإلكترونية كلفت الولايات المتحدة ” ما بين 57 و109 مليارات دولار في 2016″

ووصفت السلطات الموضوع بأنه أكبر عملية قرصنة برعاية دولة يجري تقديمها للقضاء.

وقال مسئول بوزارة العدل ” إن الوزارة ستحقق بشكل صارم في الموضوع وتحاكم من يحاولون اختراق أنظمة الكمبيوتر الأمريكية وسرقة مواد الملكية الفكرية”.

وأضاف أن عمليات الاختراق تمت “بناء على طلب من الحكومة الإيرانية، وخاصة الحرس الثوري الإيراني”.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: