أخبارأخبار أميركا

عمدة ناشفيل: ترامب لم يتواصل معنا منذ يوم الانفجار

قال عمدة ناشفيل، جون كوبر، إنه لم يتحدث مباشرة إلى الرئيس دونالد ترامب منذ يوم التفجير المتعمد لعربة متنقلة في وسط مدينته الواقعة بولاية تينيسي، مضيفًا أن الأضرار التي لحقت بالجادة الثانية بالمدينة ستضاعف الخسائر الاقتصادية الناتجة عن فيروس كورونا على الشركات المحلية.

وقال كوبر لوسائل الإعلام عندما سُئِلَ عما إذا كان قد تحدث مع ترامب منذ التفجير: “لا، لم أفعل، لكن السيناتور مارشا بلاكبيرن تحدثت معه أمس، ومن الواضح أنه كان يتابع الأخبار عن كثب”، وذلك بحسب ما نشره موقع “The Hill“.

وأضاف كوبر: “لديك واجهات في خطر، نوافذ محطمة، سيتعين على الناس أن يتوقعوا أن تمر شهور قبل أن تعود تلك الأشياء إلى طبيعتها”، وتابع: “سوف يستغرق الأمر بعض الوقت قبل أن يتم إثبات الدافع، لا أعتقد أن أي شخص لديه نظرة عميقة على ذلك”.

يُذكر ان مكتب التحقيقات الفيدرالي قد أكد، يوم الأحد الماضي، أن آثار الحمض النووي التي عُثِرَ عليها في مكان تفجير ناشفيل، تعود للمشتبه به، أنتوني كوين وارنر، والذي وصفته وسائل الإعلام بأنه “عامل في مجال تكنولوجيا المعلومات، لكنه غريب الأطوار ويعيش خارج ناشفيل”.

هجوم ترامب
في سياق آخر؛ هاجم الرئيس ترامب من وصفهم بـ”القادة المثيرين للشفقة” من الجمهوريين، معتبرًا أنهم “يعرفون فقط كيف يخسرون”، بحسب ما نشرته “فوكس نيوز“.

وقال ترامب في تغريدة عبر حسابه على تويتر: “أعتقد أن أعضاء الكونجرس المنتخبين نسوا ذلك”، وتساءل: “هل يمكن التخيل لو سرق الجمهوريون الانتخابات الرئاسية من الديمقراطيين، كان الجحيم سينفجر”.

وأضاف: “قادتنا مثيرون للشفقة، إنهم يعرفون فقط كيف يخسرون، وطبعا أنا لست منهم”.

وعلق ترامب على إقرار زيادة المدفوعات للمواطنين إلى 2000 دولار، قائلا: “2000 دولار لشعبنا العظيم وليس 600 دولار! لقد عانوا بما فيه الكفاية من فيروس الصين”.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين