أخبار

إيران تحذّر أمريكا من قرصنة ناقلاتها النفطية

هاجر العيادي

في ظل أزمة وباء كورونا المتواصلة، يستمر تراشق الاتهامات والتهديدات بين أكبر الدول اقتصادًا. وككل مرّة قوبلت التهديدات الأمريكية الأخيرة ضد إيران برد قاطع وحازم من قبل المسؤولين في الجمهورية الإسلامية.

وفي هذا الصدد، قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف إن التهديدات الأمريكية ضد ناقلات النفط الإيرانية مستفزة وغير قانونية، وقرصنة بحرية تشكل خطرًا على الأمن والسلم العالمي.

ويأتي هذا التهديد في رسالة تحذيرية بعث بها ظريف إلى الأمين العام للامم المتحدة، أكد فيها على حق ايران في اتخاذ الاجراءات المناسبة والضرورية لمواجهة أي تهديد أمريكي.

كما أضاف ظريف أنه على واشنطن أن تكف عن التنمر على الساحة الدولية واحترام قوانين الملاحة العالمية، مؤكدًا أنه على الإدارة الأمريكية أن تتحمل المسؤولية عن تداعيات أي إجراء غير قانوني ضد ناقلات النفط الإيرانية.

وفي سياق متصل، استدعت طهران سفير سويسرا راعي المصالح الامريكية، مبلغةً إياه احتجاجها الشديد على التهديدات الأمربكية الأخيرة، وفق ما أفاد به مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي.

كما أكّد عراقجي أنّ أيّ تهديد ضد ناقلات النفط الإيرانية سيواجه بردّ سريع وحاسم من قبل إيران، وأن أمربكا ستتحمّل عواقب ذلك.

على صعيد آخر، ذكرت مصادر مطّلعة من إدارة البيت الأبيض، أن واشنطن تبحث في إتخاذ إجراءات مناسبة للردّ على مسألة وصول شحنة من البنزين الإيراني إلى فنزويلا.

كما أشارت نفس المصادر إلى أن البحرية الأمريكية أرسلت أربع طرادات حربية ترافقها الطائرة العسكرية بوينغ بي-ثمانية القادرة على القيام بمهام الحرب المضادة للغواصات والحرب المضادة للسطح والحظر على الشحن.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين