أخبارأخبار أميركا

طائرة عسكرية تهبط اضطراريًا على مياه شاطئ مكتظ في فلوريدا

بينما كان من المخطط إعادتها إلى متحفها؛ قامت طائرة من حقبة الحرب العالمية الثانية تشارك في معرض كوكوا بيتش الجوي بهبوط اضطراري في المحيط بالقرب من شواطئ قاعدة باتريك للقوة الفضائية في فلوريدا.

تأتي هذه الخطوة بعد يوم من استخدام العمال لرافعة كبيرة لرفع الطائرة السليمة بعيدًا عن المد والجزر، في انتظار في وقت متأخر من أمس الأحد، وبحلول صباح اليوم الاثنين، كان من المقرر إعادة الطائرة – التي كانت تحت الحراسة في قاعدة باتريك – إلى متحفها في تيتوسفيل، للتقاعد تمام بعد سنوات من الإصلاح، وفقًا لموقع “فلوريدا اليوم“.

مسؤولو الطوارئ قالوا إنه لم يصب أحد بأذى، فيما أظهر مقطع فيديو نُشر على وسائل التواصل الاجتماعي، الطائرة “تي بي إم أفينجر”، ذات المحرك الواحد وهي تهبط بهدوء في المياه الضحلة جنوب شاطئ كوكوا، بعد أن حلّقت على ارتفاع منخفض بطريقة مضبوطة قبل أن تتوقف في المحيط ، وتبعث رذاذًا من المياه في الهواء.

يظهر في مقاطع الفيديو، العشرات من الأشخاص على الشاطئ، فيما يعبر بعضهم عن صدمتهم وهم يشاهدون الطائرة الصغيرة وهي تهبط، بحسب بعض شهود العيان: “بدا الأمر كما لو أن الطيار توقف في اللحظة الأخيرة وتجنب أي متفرج على الشاطئ، كان هناك الكثير من الناس في المكان، ثم رأيته على قمة الطائرة، بدا الأمر وكأنه بخير”.

وبحسب ما ورد رفض الطيار العلاج الطبي بعد الحادث، وفقًا لمسؤولي الإنقاذ في مقاطعة بريفارد، حيث كان أفراد الإنقاذ على الفور في مكان الحادث وكان الطيار على ما يرام، وفقًا لمسؤولي Cocoa Beach Air Show في تصريح صدر عنهم في وقت لاحق.

يُذكر أن الطائرة “تي بي إم أفينجر” هي قاذفة طوربيد استخدمتها البحرية الأمريكية خلال الحرب العالمية الثانية، وخضعت الطائرة لعملية ترميم واسعة النطاق قبل إعادتها إلى القيام ببعض الرحلات خلال العام الماضي.

بعد تقاعدها من استخدام البحرية الأمريكية، تم استخدام الطائرة لخدمة شؤون الغابات الأمريكية من 1956 إلى 1964 في ديفيس بولاية كاليفورنيا، كما سبق استخدامها من لجنة غابات جورجيا، وفقًا لموقع Valiant Air Command.

وشوهد آلاف الأشخاص على طول شاطئ كوكوا، وكانت الطرق مزدحمة بكثافة يوم السبت الماضي، بينما كان المتفرجون يسافرون من مختلف المدن لمشاهدة العرض الجوي، حيث شوهدت الطائرات وهي تقوم بمناورات معقدة في السماء فوق شاطئ كوكوا طوال فترة بعد ظهر السبت الماضي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين