أخبار أميركاأميركا بالعربي

تعداد 2020.. ولايات تخسر مقاعد في الكونجرس وأخرى تفوز بها

ترجمة: فرح صفي الدين

أعلن مكتب الإحصاء الأمريكي اليوم الاثنين أن إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة قد تجاوز 331 مليون نسمة، بزيادة قدرها 7.4% عن العقد السابق، وأن الأرقام الجديدة تشير إلى “تباطؤ” في النمو السكاني مقارنة بالفترة بين عامي 2000 و 2010.

أفاد تقرير لشبكة CNN أن مكتب الإحصاء كان قد أعلن في فبراير الماضي أن التعداد، الذي يتم إصداره عادةً في الأول من أبريل، سيتعرض للتأخير بسبب جائحة فيروس كورونا التي جعلت من الصعب جمع البيانات.

كما تعقّدت العملية أيضًا بسبب جهود إدارة ترامب لاستبعاد غير المواطنين عند تقسيم المقاعد في الكونجرس، وهو القرار الذي أوقع المكتب والإدارة الأمريكية في معارك قانونية مطولة.

ويأتي الإعلان عن النتائج، التي تم تسليمها إلى الرئيس جو بايدن، ليوضح أن ولاية كاليفورنيا هي الأكثر اكتظاظًا بالسكان مع أكثر من 39.5 مليون نسمة، بينما كانت وايومنج هي الأقل، حيث بلغ عدد سكانها 576.851 نسمة.

أما الولاية التي شهدت أسرع نمو في عدد السكان منذ تعداد 2010 فكانت من نصيب يوتا، أما الولاية التي اكتسبت أكبر عدد الأشخاص منذ آخر تعداد فكانت تكساس.

وبحسب الشبكة الإخبارية، يتغير تخصيص المقاعد داخل الكونجرس لكل ولاية بناءً على البيانات السكانية التي يجمعها مكتب الإحصاء كل 10 سنوات، مع إجراءه للتعداد السكاني.

إعادة تقسيم الدوائر

بموجب البيانات الجديدة التي أعلنها مكتب الإحصاء، أوضح خبراء أن السلطة السياسية في البلاد ستتحول من ولايات الغرب الأوسط والشمال الشرقي إلى ولايات الجنوب والغرب بسبب النمو الكبير في عدد السكان ببعض أكبر المدن في ولايات مثل تكساس وفلوريدا وكولورادو والتزايد البطيء في ولايات مثل نيويورك وأوهايو.

وبناء على ذلك، أوضحوا أن نتائج التعداد وجدت أن تكساس ستحصل على مقعدين في الكونجرس وستحصل كل من كولورادو وفلوريدا ومونتانا ونورث كارولينا وأوريجون على مقعد واحد.

بينما ستفقد 7 ولايات، هي كاليفورنيا وإلينوي وميشيجان ونيويورك وأوهايو وبنسلفانيا ووست فرجينيا، مقاعدًا في الكونجرس قبل انتخابات التجديد النصفي لعام 2022. ووفقًا لمكتب الإحصاء، لن تشهد الولايات الـ 37 المتبقية تغييرًا في تمثيل الكونجرس.

وعلى الرغم من خسارتها لمقعدٍ لأول مرة، لا تزال ولاية كاليفورنيا تتمتع بأكبر تمثيل في مجلس النواب، حيث يوجد 52 مشرعًا. وستحصل تكساس الآن على 38 مقعدًا، تليها فلوريدا 28 ونيويورك 26 مقعدًا.

وتعتبر هذه الولايات الأربع هي الأكثر اكتظاظًا بالسكان في البلاد، حيث يبلغ عدد سكان كل منها أكثر من 20 مليون نسمة. وتشكل الولايات الأربع مجتمعة ثلث مجلس النواب، الذي يضم 435 مقعدًا مخصصًا على أساس عدد السكان.

قال المدعي العام السابق إريك هولدر تعليقًا على إعلان مكتب الإحصاء “تحتاج كل ولاية الآن إلى الاستعداد لعملية عادلة وشفافة لإعادة تقسيم الدوائر.”

وأضاف السيد هولدر، رئيس اللجنة الديمقراطية الوطنية لإعادة تقسيم الدوائر، التي تهدف إلى مكافحة التلاعب في توزيع الدوائر الانتخابية، أنه في أغلب الولايات، تقوم المجالس التشريعية في الولاية بإعادة رسم الخرائط والموافقة عليها.

بينما تمنح بعض الولايات سلطة الموافقة على الدوائر الجديدة أو رفضها إلى حاكم الولاية. ويعتمد عدد قليل فقط من الولايات على لجان مستقلة نسبيًا لتحديد خرائط جديدة.

وأشار إلى أنه نظرًا لأن الجمهوريين كانوا أكثر نجاحًا في الفوز بالمجالس التشريعية للولاية في السنوات الأخيرة، فإن الحزب لديه سيطرة كاملة تقريبًا على العملية في عدد من الولايات الرئيسية، مثل تكساس وفلوريدا. مؤكدًا أن الديموقراطيين سيكونون مستعدين للوقوف أمام أي محاولة للتلاعب العرقي.

المصدر: CNN

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين