أخبار أميركاأميركا بالعربي

ملايين الأمريكيين على موعد مع عواصف وفيضانات هذا الأسبوع!

ترجمة: فرح صفي الدين

يبدو أن الولايات الغربية، التي شهدت مؤخرًا موجة جفاف شديدة، على موعد هذا الأسبوع مع طقس قارس يجلب معه عواصف شديدة وأمطار ستضرب أيضًا وسط الولايات المتحدة.

وبحسب بيان لهيئة الأرصاد الوطنية، ستتحرك أمطار وعواصف رعدية ابتداءًا من اليوم الأحد عبر وسط وجنوب ولاية كاليفورنيا وأجزاء من الصحراء الجنوبية الغربية.

وأوضحت أن حوالي 83٪ من المناطق التي تقع في غرب الولايات المتحدة تعاني من الجفاف، وبالتالي هطول أمطار يصل ارتفاعها إلى أقل من بوصة واحدة، كما هو متوقع، ستقلل من تلك المعاناة.

وأشارت شبكة abc الإخبارية إلى أن تلك المناطق بمختلف أنحاء البلاد التي شهدت عواصف شديدة الأسبوع الماضي، من المتوقع أن تتعرض لموجة ثانية من العواصف بحلول منتصف الأسبوع.

ابتداءً من الثلاثاء، ستزداد فرص حدوث عواصف رعدية، خاصة عبر منطقة بانهاندلس الشرقية وكانساس نزولاً عبر سان أنجيلو، تكساس حيث قد تكون بعض العواصف شديدة.

كما حذرت هيئة الأرصاد من استمرار العواصف الشديدة حتى يوم الأربعاء، لكن هذا يعتمد إلى حد كبير على تطور العواصف. كما أشارت إلى زيادة العواصف الشديدة عبر جنوب شرق ووسط المحيط الأطلسي في أواخر الأسبوع.

وأفاد البيان بأن الفيضانات المفاجئة أيضًا ستكون مصدر قلق لتكساس وأوكلاهوما وأركنساس وميسوري، حيث يمكن أن تشهد بعض المناطق ما يصل إلى 6 بوصات من الأمطار من الثلاثاء إلى الجمعة.

وعلى الرغم من أن مناطق وادي “ريد ريفير”، من شمال شرق نورث داكوتا إلى شمال غرب ولاية مينيسوتا، سترحب بالمطر لتحسين ظروف الجفاف التي تعاني منها، فإن هطول الكثير من الأمطار في فترة زمنية قصيرة قد يكون خطيرًا.

وقال تايلور وارد ، خبير الأرصاد الجوية لدى شبكة CNN إن معظم موجات الطقس القاسية قد تركزت هذا العام على الجزء الأسفل من وادي المسيسيبي وأقصى الجنوب. مضيفًا “قد يكون هذا هو التهديد الأكبر لهذا العام حتى الآن في أوكلاهوما وكانساس. وفي حين أن هذا قد يكون متأخرًا بعض الشيء في الربيع، فإن هذا بالتأكيد ليس بالأمر غير المعتاد، لأن أواخر أبريل ومايو هما ذروة الطقس القاسي في السهول الجنوبية .”

المصدر: abc News

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين