أخبار أميركا

كيفن مكارثي .. زعيما للجمهوريين في مجلس النواب الأميركي

أسفرت انتخابات حزبية داخلية للحزب الجمهوري جرت الأربعاء ، عن فوز كيفن مكارثي النائب الجمهوري عن ولاية كاليفورنيا بمنصب زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب الأميركي ، بعد أن تفوق على منافسه النائب عن ولاية أوهايو جيم جوردان.

وقالت وسائل إعلام أميركية إن مكارثي حصل على 159 صوتا مقابل 43 لجوردان.

وكان مكارثي يشغل منصب زعيم الأغلبية للجمهوريين في المجلس منذ عام 2014، في ظل شغل راين لمنصب رئيس   المجلس.

وسيخلف مكارثي (53 عاما) بذلك رئيس المجلس السابق بول رايان في زعامة نواب حزبه بالمجلس.

زعيم الجمهوريين السابق بول براين

كان بول راين، زعيم الجمهوريين في مجلس النواب الأميركي، قد أعلن في مؤتمر صحفي في أبريل الماضي أنه سيكمل فترة ولايته وسيتقاعد من الكونجرس في يناير(كانون الثاني) ، بعد أكثر من ثلاث سنوات من توليه المنصب ، وعلل راين ذلك إلى رغبته في قضاء المزيد من الوقت مع عائلته.

الديموقراطيين يسيطرون

يذكر أن الديمقراطيون حققوا انتصارا كبيرا في الانتخابات النصفية الأميركية بانتزاعهم السيطرة على مجلس النواب، وفازوا بالأغلبية في مجلس النواب.

واستعاد الديمقراطيون مجلس النواب لأول مرة منذ العام 2010، فيما احتفظ الجمهوريون بأغلبيتهم في مجلس الشيوخ .

ويكبل “الانتصار الديمقراطي” في مجلس النواب عمل الرئيس الأميركي دونالد ترامب ، وهو الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة في النصف الثاني من ولايته .

صلاحيات مجلس النواب

ويتولى مجلس النواب الأميركي تمرير التشريعات الفدرالية، التي تعرف بمشروعات القوانين، والتي، بعد التصديق عليها من مجلس الشيوخ، يتم إرسالها إلى الرئيس للنظر فيها.

بالإضافة إلى هذه السلطة الأساسية، يتمتع مجلس النواب بسلطات حصرية والتي تتضمن سلطة تقديم جميع مشروعات القوانين المتعلقة بالإيرادات، سحب الثقة من الموظفين الفدراليين، والذي يتم إرسالهم للمحاكمة أمام مجلس الشيوخ .

وفي حالة لم يحصل أي مرشح على غالبية الأصوات في الانتخابات الرئاسية، تقع المهمة على عاتق مجلس الناب لاختيار واحداً من المرشحين الثلاث الحاصلين على أكبر عدد من الأصوات لشغل هذا المنصب، حيث يعطى صوت واحد لكل ولاية من أجل هذا الغرض

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين