أخبار أميركاتقارير

غموض وتعتيم.. كم عدد مصابي كورونا في البيت الأبيض حتى الآن؟

لم يتم الإعلان حتى الآن عن عدد الذي أصيبوا بفيروس من موظفي ومسئولي الببيت الأبيض حتى الآن، وسط توقعات بإصابة عدد كبير ممن خالطوا الرئيس قبل إعلان إصابته بالفيروس.

ووفقًا لشبكة (CNN) فقد رفض الإفصاح عن عدد المصابين، وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكناني، إن ذلك لن يحدث، مُشيرة إلى مخاوف تتعلق بالخصوصية.

وكانت مديرة الاتصالات الاستراتيجية، أليسا فرح، قد قالت في وقت سابق إنه سيتم الكشف عن عدد موظفي الجناح الغربي الذين ثبتت إصابتهم.

ويتوقع أن تشمل قائمة المصابين المحتملة موظفين ومسئولين بالبيت الأبيض، وأعضاء في حملة ترامب الانتخابية، بالإضافة إلى نواب في ، وجميعهم ممن خالطوا الرئيس ترامب ومستشارته المقربة هوب هيكس التي تم الإعلان عن إصابتها قبله.

فحص المخالطين

وكان قد تم اكتشاف إصابة ترامب بفيروس كورونا يوم الخميس الماضي، وفقًا لنتائج الاختبار الذي أجراه بعد عودته من نيوجرسي، حيث مكان المناظرة الرئاسية، فيما لم يعرف ما إذا كان قد تم إجراء اختبار لترامب قبل قبل مناظرته مع جون بايدن أو يوم الأربعاء، وهو ما رفضت ماكناني الإفصاح عنه.

وقال مسؤولون إن البيت الأبيض أعطى المسؤولين في نيوجيرسي أسماء أكثر من 200 شخص حضروا فعاليات جمع التبرعات التي قام بها الرئيس دونالد ترامب يوم الخميس الماضي قبل ساعات من اكتشاف إصابته بكوفيد -19، وفقًا لـ”رويترز

وطلب البيت الأبيض من وزارة الصحة في نيوجيرسي أن تتواصل مع الأشخاص وتوصيهم بمراقبة الأعراض التي قد تظهر عليهم وأن يلتزموا الحجر الصحي إذا كانوا على اتصال وثيق بالرئيس وموظفيه خلال الفعاليات.

وثبتت حتى الآن إصابة نحو 11 من موظفي البيت الأبيض وكبار الجمهوريين بكوفيد -19 منذ أن تم الكشف عن إصابة الرئيس ترامب.

ورغم أن العديد من الذين التقوا بالرئيس الأسبوع الماضي قالوا إن نتائج اختبارات كورونا الخاصة بهم جاءت سلبية إلا أن الأمر قد يستغرق أيامًا للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس أو ظهور أعراض عليهم.

المصابون الجدد

وعرضت رويترز لقائمة بالأشخاص المقربين من ترامب الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة وهم:

– هوب هيكس، المستشارة المقربة من ترامب والتي ترافقه في الكثير من جولاته وتسافر معه على متن طائرة الرئاسة ومارينز وان.

– ميلانيا ترامب، زوجة الرئيس، التي قضت أسبوعًا حافلًا باللقاءات مع ترامب، من بينها حفل لإعلان ترشيح القاضية إيمي باريت للمحكمة العليا.

– رونا ماكدانيال، رئيسة اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري، التي كانت على اتصال متكرر مع ترامب، يوم الجمعة، وتم عزلها في منزلها في ميشيجان.

– السيناتور رون جونسون، رئيس لجنة الأمن الداخلي والشؤون الحكومية في مجلس الشيوخ.

– السيناتور توم تيليس، عضو اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ، والذي حضر حفل ترشيح القاضية باريت في البيت الأبيض يوم السبت، كما التقى أيضًا بالقاضية باريت في الكونجرس يوم الأربعاء.

– السيناتور مايك لي، وهو أيضًا عضو اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ، وكان ضمن حضور حفل ترشيح القاضية باريت يوم 26 سبتمبر

– بيل ستيبين، مدير حملة ترامب الانتخابية، والذي سافر من وإلى كليفلاند مع ترامب للمشاركة في المناظرة الرئاسية، كما كان مع ترامب في البيت الأبيض يوم الاثنين.​

– كريس كريستي، حاكم ولاية نيوجيرسي السابق، الذي ساعد ترمب في التحضير للمناظرة مع بايدن، وقال إن ما من أحد كان يرتدي كمامة أثناء التحضيرات.

– كيليان كونواي، المستشارة السابقة لترامب، والتي كانت قد حضرت حفل ترشيح باريت في 26 سبتمبر.

– جون جينكينز، رئيس جامعة نوتردام، الذي حضر أيضًا حفل ترشيح باريت في البيت الأبيض.

– نيكولاس لونا، الحارس الشخصي للرئيس ترامب، والذي يارفقه ليل نهار، ورافقه في المناظرة الرئاسية في كليفلاند يوم الثلاثاء، قبل أن يرافقه إلى ولاية مينيسوتا في اليوم التالي لانعقاد مؤتمر انتخابي.

وكما هو واضح فقد كان معظم المصابين من المشاركين في حفل إعلان ترشيح القاضية باريت للمحكمة العليا، والذي عقد بحديقة الورود بالبيت الأبيض يوم 26 سبتمبر بحضور نحو 200 من الأشخاص.

وتم الإعلان عن إصابة 7 على الأقل منهم بفيروس كورونا هم (ميلانيا ترمب، كيليان كونواي، توم تيليس، مايك لي، جون جينكينز، كريس كريستي، كما أصيبت مراسلة لم يتم ذكر اسمها). وكان قد تم الإعلان عن إصابة 3 مراسلين صحفيين بالبيت الأبيض.

مصابون سابقون

جدير بالذكر ان البيت الأبيض شهدت حالات إصابة أخرى بكورونا من قبل، وفقًا لموقع “العين” الإخباري، ومن بين المصابين السابقين كل من:

– روبرت أوبراين، مستشار الأمن القومي، أصيب في يوليو الماضي بعد حضوره حفلا عائليًا.

– توماس فيليبسون، الخبير الاقتصادي في البيت الأبيض، أصيب في يونيو الماضي.

– كيمبرلي جيلفويل، مستشارة حملة ترامب الانتخابية، تأكدت إصابتها قبل أن تحضر احتفال الرابع من يوليو الماضي.

– كاتي ميلر، المتحدثة باسم مايك بنس وزوجة ستيفن ميلر، كبير مستشاري ترامب، وثبتت إصابتها في مايو الماضي.

– عدد من مسؤولي حملة ترامب وأعضاء الخدمة السرية، طلب منهم الخضوع للحجر الصحي بعد مسيرة ترامب الانتخابية في تولسا، أوكلاهوما، في يونيو الماضي، وقد ثبتت إصابة 6 أشخاص على الأقل شاركوا في التخطيط للحملة، من بينهم اثنان من مسؤولي الخدمة السرية.

– في يوليو الماضي ثبتت إصابة جندي من مشاة البحرية في سرب المروحيات الرئاسية، المسؤولة عن نقل الرئيس.

– وفي يوليو الماضي أيضًا ثبت إصابة خادم شخصي لترامب بفيروس كورونا، وانزعج ترامب كثيرًا عندما علم بنتائج فحوصاته.

– أيضًا أصيب عامل كافتيريا في البيت الأبيض في يوليو الماضي، وتم إغلاق مقهى ومطعم بالبيت الأبيض كإجراء احترازي نتيجة لذلك.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين