أخبار أميركا

طائرة أميركية تهبط اضطراريا بسبب تحطم نافذة .. ولا إصابات

هبطت طائرة ركاب أميركية ، تتبع لشركة ساوث ويست ، اضطراريا في مدينة كليفلاند بولاية أوهايو، الأربعاء، بسبب تحطم إحدى نوافذها  أثناء تحليقها في الجو ، في حادثة هي الثانية من نوعها خلال أسبوعين.

وقال مسؤولون فى المطار إنه تم تحويل الرحلة رقم 957، التى أقلعت من مطار شيكاغو ميدواى إلى كليفلاند، أوهايو، قبل الساعة الحادية عشرة صباحا بتوقيت أمريكا.

وأضاف المسؤولون: أن “الطائرة هبطت بسلام فى مطار كليفلاند هوبكنز الدولى ولم يصب أحد”.

وقال المتحدث باسم شركة ساوث ويست براندي كينغ إن الطائرة تخضع للفحص حاليا لكشف الأسباب

كانت الطائرة في طريقها من شيكاغو إلى نيوجرسي وعلى متنها 76 راكبا ،  ولم ترد إنباء عن وقوع إصابات.

وقال بعض الركاب إنهم سمعوا أصوات فرقعة مما دفع الجالسين قرب النوافذ إلى تحويل أماكنهم، مشيرين إلى أن طاقم الطائرة تعامل مع الأمر بسلاسة.

وتوقعت ساوث ويست تكبد خسائر يمكن أن تصل إلى 100 مليون دولار جراء الحادثتين.

يأتى هذا الحادث بعد أسبوعين من مقتل امرأة أمريكية بسبب كسر فى أحد نوافذ طائرة تابعة لنفس الشركة حيث تسبب الكسر فى سحب السيدة بشكل جزئى خارج الطائرة أثناء تحليقها فى رحلة من نيويورك إلى دالاس.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين