أخبار أميركاأميركا بالعربي

زوجان في تكساس يستوليان على 11 مليون دولار من الجيش

ترجمة: مروة مقبول

يواجه زوجان من قدامى المحاربين في تكساس تهمًا بالاستيلاء على مبلغ يصل إلى 11 مليون دولار من الجيش الأمريكي، وفقًا لشبكة Fox News

وأفاد عملاء فيدراليون في تقرير لهم أن الزوجين المتقاعدين، كيفين بيلايو وكريستين فريدريكس، قاما باستغلال برنامج لسداد بدل وسائل النقل للموظفين بالجيش الأمريكي، وتمكنوا من الحصول من خلاله على مبالغ وصلت إلى 11.3 مليون دولار.

وأثناء مداهمة منزلهما، الذي يقع  بالقرب من قاعدة “فورت هود” العسكرية، تم العثور على أكثر من 20 سيارة و10 حسابات مصرفية بمختلف البنوك، وعقودًا لأكثر من 20 عقارًا في تكساس ونيويورك وواشنطن وهاواي.

كما صادر المحققون أثناء تفتيش منزل الزوجين وثائق ومحركات أقراص صلبة للكمبيوتر وهواتف محمولة، وصندوق يحتوي على أكثر من 60 لوحة ترخيص من “ولايات مختلفة”.

ووفقًا للتقارير، تمكن السيد كيفين، بعد وصوله إلى “فورت هود”، من تأسيس شركة سيارات لمنح الموظفين رحلات من وإلى القاعدة، في إطار برنامج فيدرالي يدعم نقل موظفي الحكومة. وبصفته رقيب، تمكن من الوصول إلى سجلات الجنود تحت قيادته.

وأشارت التقارير إلى أن السيدة كريستين، التي كانت تعمل في قسم الموارد البشرية بالجيش، قامت بتسجيل أسماء الجنود في برنامج الدعم دون علمهم، ووجهت المدفوعات إلى الحسابات المصرفية الخاصة بشركة زوجها.

ويزعم المحققون العسكريون أن هذا المخطط استمر لسنوات، حتى عندما كان الزوج كيفين متمركزًا في كوريا الجنوبية قبل تقاعده في أغسطس الماضي. ويواجه الزوجان حاليًا تهمًا تشمل الاحتيال الإلكتروني، وسرقة هوية، وغسيل أموال.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين