أخبار أميركاأميركا بالعربي

حاكم فلوريدا يحذر من “فيضان كارثي” وتوقعات بانهيار خزان مياه ملوثة

ترجمة: فرح صفي الدين

حذر مسؤولون في فلوريدا اليوم الأحد من احتمال حدوث “فيضان كارثي”، إثر تسرب مياه ملوثة من بركة كبيرة تجمعت فيها مياه الصرف الصحي السامة في خليج تامبا، وتوقعات بإنهيار خزان Piney Point.

قال حاكم حاكم فلوريدا رون ديسانتيس إن فرق الاستجابة في مقاطعة ماناتي، تحاول منع حدوث “فيضان كارثي” في منطقة خزان Piney Point، الذي يمكن أن ينهار بشكل كامل في أي لحظة.

فيما أعلنت إدارة السلامة العامة في المقاطعة حالة الطوارئ أمس السبت وأمرت بالإخلاء الكامل لموقع الخزان، على بعد حوالي 20 ميلاً جنوب تامبا، والمناطق المحيطة بسبب تسرب يمكن أن يتسبب في انهيار أكوام من مادة “الفوسفوجيبسوم”، وهي نفايات مشعة ناتجة عن تصنيع الأسمدة وتعدين صخور الفوسفات.

وقال ديسانتيس: “ما نتطلع إليه الآن هو محاولة منع حدوث فيضانات كارثية حقيقية والاستجابة لها، إذا لزم الأمر”. وأوضح أن قوات الحرس الوطني قامت بنشر مضخات إضافية للمساعدة في خفض مستوى المياه في الخزان، وتفريغها في القنوات المجاورة.

وبحسب شبكة abc News، أكدت رئيسة لجنة مقاطعة ماناتي، فانيسا بوج، لعملاء مرافق مقاطعة ماناتي أن “مياه الشرب آمنة تمامًا”. كما أشارت إلى أنه لا يوجد أي تهديد لمصدر مياه الشرب الرئيسي بالمنطقة، حيث أن “نظام توزيع المياه مغلق ولا يسمح بدخول مياه الفيضانات”.

وبعد إخلاء أكثر من 300 منزل بالقرب من الخزان الكبير في منطقة خليج تامبا شمال برادنتون أمس السبت، حذر الحاكم السكان الذين لم يستجيبوا للأمر من خطورة الموقف. وبحسب المسؤولون، تبلغ مساحة البركة 77 فدانًا وتحتوي على مليارات اللترات من المياه الملوثة بالفوسفور والنيتروجين والتي كان ينتجها مصنع قديم للفوسفات.

وتحتوي المياه على كميات صغيرة من الراديوم واليورانيوم الموجودين بشكل طبيعي، ويمكن أن تطلق المداخن أيضا غاز الرادون.

ولم تنجح محاولات وقف التسرب في وقت متأخر من يوم الجمعة، رغم استخدام السلطات الحجارة ومواد أخرى لسد الحفرة التي خرجت منها المواد السامة.

وقال الحاكم إن المياه “غير مشعة” لكنه أكد أنه تم شحن 100 ألف زجاجة من مياه الشرب إلى المنطقة، وطلب من المواطنين الاتصال بالرقم 311 إذا كانوا بحاجة إلى مساعدة في مأوى طارئ.

المصدر: abc News

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين