أخبار أميركاأميركا بالعربي

تقرير: بيل جيتس خسر زوجته بسبب علاقته بجيفري إبستين!

ترجمة: فرح صفي الدين

أفاد تقرير نشرته صحيفة Wall Street Journal بأن طلاق الزوجان جيتس لم يكن مفاجئًا، فقد تحدثت زوجة بيل جيتس إلى محاميها بشأن الطلاق منذ أكثر من 18 شهرًا، بعد اكتشافها مزاعم تربطه بالملياردير جيفري إبستن الذي أُدين بالاعتداء جنسيًا على أطفال.

قالت الصحيفة، نقلاً عن مصادر ووثائق الطلاق، إن ميليندا جيتس، 56 عامًا، كانت تعمل مع محامين في العديد من الشركات منذ أكتوبر 2019 على الأقل، وهو نفس التوقيت الذي اكتشفت فيه لأول مرة أنه التقى بإبستن مرات عديدة في قصره بمانهاتن.

وأكدت تقارير أن ميليندا جيتس، المناصرة لقضايا المرأة والفتيات القُصر، قد حذرت زوجها مؤسس شركة مايكروسوفت من أنها “لا تشعر بالراحة” تجاه إبستن بعد أن التقيا به في عام 2013. وفي نفس العام، ترددت مزاعم تفيد بأن الملياردير الأمريكي قد ذهب في رحلة على متن طائرة إبستن “لوليتا إكسبرس” من نيوجيرسي إلى بالم بيتش بولاية فلوريدا.

وفي تصريحات، أكد بيل جيتس أن علاقته مع إبستن، الذي انتحر داخل سجن مانهاتن في أغسطس 2019 حيث كان ينتظر مزيدًا من التهم الجنسية الخطيرة، كانت بسبب أنه قد “أخطأ في الحكم عليه”.

وأشار التقرير إلى أن طوال تلك المدة وحتى إعلانهما للطلاق يوم الاثنين الماضي، انسحب الزوجان بشكل غير متوقع من المنتدى الاقتصادي العالمي للقادة في دافوس بسويسرا، كما استقال جيتس من مجلسي إدارة Microsoft و Berkshire Hathaway.

وفي حين أن تبرير تلك الاستقالات كان يشير إلى أن جيتس كان يخطط للتركيز على العمل الخيري، كان هو وزوجته في الواقع يناقشان بالفعل كيفية تقسيم ثروته البالغة 130 مليار دولار في الطلاق.

المصدر: Fox Business

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين