أخبار أميركاأميركا بالعربي

تعيين امرأة سوداء كرئيسة لشرطة الكابيتول بعد أحداث الشغب

ترجمة: مروة مقبول

أفادت شبكة CNN بأن ستكون أول امرأة وأول شخص أسود يرأس شرطة الكابيتول، لتحل محل الرئيس السابق ، الذي استقال الأسبوع الماضي بعد تعرضه لانتقادات لاذعة لعدم تمكنه من السيطرة على أعمال العنف التى قام بها مؤيدو الرئيس دونالد .

وبحسب الشبكة الإخبارية، تأتي هذه الخطوة ردًا على ادعاءات نشطاء سود وقادة لمؤسسات حقوق مدنية مفادها أنه تم استخدام معيار مزدوج وتكتيكات أكثر عدوانية، مثل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، ضد متظاهري حركة Black Lives Matter الصيف الماضي ولكن الشرطة كانت أكثر تساهلاً مع المؤيدين لترامب وهم متظاهرين بيض.

وكانت قد أثارت صور الشرطة التي سمحت لمثيري الشغب عبور بوابات الكابيتول، ورافقتهم أسفل درج المبنى والتقاط صور سيلفي معهم، غضبًا بين السود. وبحسب التقارير، قتل ما لا يقل عن خمسة أشخاص بينهم ضابط شرطة في أعقاب تلك الأحداث.

أكد الرئيس الأسبق لشرطة الكابيتول، تيرانس جينر، أن أعمال الشغب في الكابيتول هي نتيجة لفشل شرطة المبنى الفيدرالي. وفي حديثه لشبكة CNN الأسبوع الماضي، قال إن الشرطة التي كانت متواجدة بأعداد كان يمكنها السيطرة على الوضع “بالغوا في تساهلهم مع الحشد”. مضيفًا “لم يكن من المفترض أن يقترب أحد من أبواب ونوافذ المبنى” وأنه “يجب إجراء تحقيق شامل في ذلك”!

أشارت الشبكة إلى أن السيدة بيتمان لديها سجل حافل في تطبيق القانون، كما أنها من أوائل سيدات الشرطة السود اللواتي حصلن على رتبة نقيب وشغلت في السابق منصب مساعد لرئيس شرطة الكابيتول.

للاطلاع على الخبر الرئيسي اضغط هنا

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين