أخبار أميركا

بومبيو يعلن استعداد إيران للتفاوض بشأن برنامج الصواريخ للمرة الأولى

أعلن وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء ، أن إيران للمرة الأولى أخبرت الولايات المتحدة بأنها مستعدة للتفاوض بشأن برنامجها لتطوير الصواريخ الباليستية .

وقال بومبيو خلال اجتماع لمجلس الوزراء الأمريكى بحضور الرئيس دونالد ترامب – حسب صحيفة “واشنطن إيكسامنر” الأمريكية – إنه “للمرة الأولى الإيرانيين يقولون إنهم مستعدين للتفاوض على برنامجهم الصاروخى”.

ورد ترامب عليه قائلا: “هم يريدون التحدث وسنرى ما سيحدث ” .

وردًا على تصريحات بومبيو أكدت البعثة الإيرانية لدى الأمم المتحدة رفض طهران التفاوض حول برنامجها للصواريخ الباليستية مع أي جهة وتحت أي ظرف.

ونقلت وكالة “رويترز” عن المتحدث باسم البعثة الإيرانية، علي رضا مير يوسفي، قوله إن ملف الصواريخ الإيرانية “غير قابل للتفاوض على الإطلاق تحت أي ظرف كان مع أي أحد أو أي دولة. ونقطة على السطر”.

واعتبرت البعثة، تصريحات المندوب الامريكي في مجلس الأمن بأنها تأتي في سياق “حملات التخويف من إيران”.

وعلى صعيد آخر دعا النائب الأول للرئيس الإيرانى إسحاق جهانجيرى، الدول الأوروبية للضغط على أمريكا للكف عن حظرها الجائر بدلا عن عقد الاجتماعات والضغط على إيران للالتزام بالاتفاق النووى.

وقال جهانجيرى – فى تصريح أوردته وكالة أنباء (ارنا) الإيرانية اليوم الثلاثاء، إنه “لم يكن ينبغى فرض أى حظر ضد الشعب الإيرانى بموجب الاتفاق النووي”، وأضاف “إذا كنتم ترغبون فى الحفاظ على الاتفاق النووي، فعليكم الالتزام بتعهداتكم فى إطاره”.

وأوضح أن عودة إيران إلى تعهداتها السابقة بالاتفاق النووي، أمر بسيط للغاية؛ فإذا شئنا، سنستأنف بعد بضع ساعات العمل بكافة التزاماتنا وفق الاتفاق النووى، مؤكدا أن هذا الأمر رهن بالتزام الأطراف الأخرى للاتفاق بتعهداتها.

الجدير بالذكر أن البعثة الإيرانية لدي الامم المتحدة سبق ورفضت تصريحات المندوب الامريكي السفير “جوناثان كوهين” بشأن الهجوم علي ناقلتي النفط في خليج عمان الخميس.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين