أخبار أميركاكلنا عباد الله

بعد حادث نيوزيلندا.. الاتحاد اليهودي في بيتسبرغ يرد الجميل للجالية المسلمة

تختلف الأديان لكن المبادئ الإنسانية واحدة، ويحاول المتطرفون بث الفرقة في المجتمع لكن المحن والأزمات تجمع أطيافه من جديد، ولعل هذا ما أبرزه حادث الاعتداء على مسجدين في نيوزيلندا.

ففي لفتة إنسانية، قام الاتحاد اليهودي في بيتسبرغ برد الجميل والكرم الذي تلقاه من الجالية المسلمة بعد حادث إطلاق نار جماعي على معبد “تري أوف لايف” في العام الماضي.

ففي أكتوبر الماضي، قامت الجماعات الإسلامية بجمع تبرعات وصلت إلى أكثر من 200 ألف دولار لضحايا حدث إطلاق النار في بيتسبرغ، حيث اقتحم مسلح المعبد وقتل 11 شخصًا، في أكثر الهجمات دموية على اليهود في الولايات المتحدة.

والآن تعمل المنظمة اليهودية لمساعدة الجالية المسلمة بعد الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا الذي أودى بحياة 50 مسلمًا. وقال الاتحاد اليهودي في بيان أصدره اليوم إنه يقبل التبرعات.

وقال ميريل أينسمان، رئيس مجلس إدارة الاتحاد اليهودي في بيتسبيرغ الكبرى: “لسوء الحظ ، نحن جميعًا على دراية بالتأثير المدمر الذي يحدثه إطلاق النار الجماعي على مجتمع ديني”. وأضاف: “قلوبنا يملؤها الحزن على هذا كل هذه الكراهية. نتمنى الشفاء للمصابين، وأن تظل ذكريات الضحايا في قلوب أحبائهم إلى الأبد”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين