أخبار أميركاأميركا بالعربي

بعد انتقاداته الحادة… هكذا رد ترامب على أوباما

ترجمة: مروة مقبول

انتقد الرئيس اليوم الأحد الطريقة التي تعاملت بها إدارة مع جائحة أنفلونزا الخنازير، بعد أن أعرب الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، عن رفضه للطريقة التي تعاملت بها إدارة ترامب، مع تفشي وباء المستجد ووصفها بأنها “كارثة فوضوية مطلقة”.

قال الرئيس على تويتر صباح اليوم الأحد: “نحصل على علامات عظيمة في التعامل مع جائحة فيروس كورونا، وخاصة الحظر المبكر المبكر للأشخاص من الصين، مصدر العدوى، الذين يدخلون الولايات المتحدة”. مضيفًا “قارن ذلك بكارثة أوباما ونائبه “الكسول” جو المعروفة باسم أنفلونزا الخنازير H1N1. علامات ضعيفة واستطلاعات سيئة! “

وكان أوباما قد انتقد أول أمس الجمعة، في محادثة فيديو مع آلاف الموظفين السابقين عملوا مع إدارته في البيت الأبيض وحملاته الانتخابية، تعامل ترامب مع جائحة الفيروس الوبائي قائلًا: “لقد كانت كارثة فوضوية مطلقة، أنا لا أصدق هذه العقلية التي تدير حكومتنا”.

ووفقًا لاحصائيات () خلال وباء لعام 2009 ، فقد تسبب المرض في وفاة أكثر من 12 ألف شخصًا في الولايات المتحدة. ووفقًا لجامعة جونز هوبكنز، فقد توفي 78.799 أمريكيًا بسبب الفيروس حتى الآن.

وفي سلسلة من التغريدات قام بنشرها اليوم، شكر الرئيس أيضًا نائبه لنشره تغريدة توضح عدد الإمدادات الطبية التي وزعتها الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ بولاية آيوا، والتي قُدرت بالملايين.

ومع بدء كاليفورنيا في إعادة فتح المتنزهات، أشار ترامب إلى أن ملعب الجولف الخاص به أيضًا قد تم اعادة فتحه أمام الامريكيين.

وفي المحادثة التي استمرت نحو نصف ساعة بهدف تقديم الدعم لمرشح الحزب الديمقراطي للرئاسة الأميركية، انتقد الرئيس السابق قرار وزارة العدل مؤخرًا بإسقاط جميع التهم الجنائية الموجهة إلى مستشار الأمن القومي السابق في إدارة ترامب، .

وأكد أن إسقاط التهم عن فلين، الذي سبق أن أقّر بأنه أدلى بشهادات كاذبة إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) بشأن اتصالاته مع السفير الروسي لدى  في ذلك الوقت سيرغي كيسلياك، يمثل خطوة غير مسبوقة نحو انهيار سيادة القانون في الولايات المتحدة، وفقًا لصحيفة “نيويورك تايمز”.

Trump fires back at Obama, criticizes handling of swine flu pandemic

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين