أخبار أميركاأميركا بالعربي

بايدن يعلن أن الأمريكيين سيبدأون تلقّي شيكات التحفيز هذا الشهر!

ترجمة: مروة مقبول

وعد الرئيس جو بايدن، الشعب الأمريكي بخطة إنقاذ اقتصادي والتي تقدر بـ1.9 تريليون دولار، للحد من الآثار السلبية لوباء كورونا، معربًا عن أمله في أن يتم اعتمادها من مجلس النواب حتى تتحول إلى قانون.

وكان الرئيس قد أعلن، خلال مؤتمر صحفي اليوم السبت بعد تمرير مجلس الشيوخ لحزمة الإغاثة، أن الأمريكيين المؤهلين سيبدأون في تلقي الجولة الثالثة من شيكات التحفيز قبل نهاية هذا الشهر، مارس.

وأكد “سنبدأ في تنفيذ هذه الخطة ابتداء من هذا الشهر للأمريكيين الذين هم في أمس الحاجة إلى المساعدة”.

وأضاف “عندما توليت المنصب منذ 45 يومًا، وعدت الشعب الأمريكي بأن المساعدة في الطريق. اليوم، أستطيع أن أقول إننا اتخذنا خطوة كبيرة أخرى إلى الأمام في الوفاء بهذا الوعد وأن المساعدة في طريقها إليهم”.

وأوضح الرئيس بايدن في خطابه أن “هناك دعم كبير لخطة الإنقاذ الاقتصادي والآن هذه الخطة ستعود لمجلس النواب للاعتماد، ونأمل أنه يتم اعتمادها سريعًا حتى أوقع على مشروع القانون ويصبح قانونًا”. موضحًا “نحتاج إلى مثل هذه الخطة لإنعاش الاقتصاد حتى يعيش الأمريكيون حياة جيدة”.

موافقة مجلس الشيوخ

وبحسب صحيفة Washington Post، وافق مجلس الشيوخ اليوم السبت على مشروع قانون للإغاثة من فيروس كورونا بقيمة 1.9 تريليون دولار، فيما يعتبر أول فوز تشريعي للديمقراطيين منذ استعادة الأغلبية، وما وصفوه بأنه “انتصار حاسم” لإخراج البلاد من الوباء والركود الاقتصادي.

وكان مجلس الشيوخ قد وافق على مشروع الإغاثة، بعد تصويت استمر قرابة 26 ساعة، دون الحاجة إلى ترجيح نائبة الرئيس كامالا هاريس للإدلاء بصوت فاصل لتحقيق فوز الديمقراطيين. ويعود ذلك إلى غياب أحد الجمهوريين، سناتور ألاسكا دان سوليفان، الذي اضطر إلى المغادرة أمس الجمعة بعد وفاة والد زوجته.

لم يخترق أي من الجمهوريين الصفوف لمساعدة الديمقراطيين في تمرير مشروع القانون، على الرغم من التكهنات التي دارت على مدار أيام بأن المعتدلين مثل سناتور ألاسكا ليزا موركوفسكي قد يفعلوا ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيتم التصويت النهائي على حزمة الإغاثة يوم الثلاثاء المقبل في مجلس النواب، حتى يتمكن المشرعون من نقلها إلى بايدن لتوقيعها الأسبوع المقبل.

بنود مشروع القانون الأخيرة

ستعود نسخة مجلس الشيوخ من مشروع القانون الآن إلى مجلس النواب، الذي يجب أن يصوت مرة أخرى على الإجراء بعد حذف اقتراح زيادة الحد الأدنى للأجور منه، مع إضافة إجراء من شأنه تقييد عدد الأمريكيون يتلقون شيكات تحفيزية بقيمة 1400 دولار.

ويوفر القانون مدفوعات مباشرة تصل إلى 1400 دولار لمعظم الأمريكيين، حيث وافق قادة الحزب الديمقراطي على تقييد الأهلية للحصول على شيكات التحفيز واستثناء هؤلاء الذين يكسبون 80 ألف دولار والأزواج الذين يكسبون 160 ألف دولار.

كما تقدم الإعانة تمويل لبرنامج البطالة، توزيع وتصنيع لقاح فيروس كورونا وتوسيع الاختبارات، دعم المدارس والصناعات المتعثرة، إلى جانب الإعفاءات الضريبية لمساعدة الأشخاص ذوي الدخل المنخفض، والأسر التي لديها أطفال.

ويشمل أيضًا تجديد شيكات البطالة الطارئة الأسبوعية بقيمة 300 دولار، بالإضافة إلى الإعانات الفيدرالية التقليدية، حتى سبتمبر. كما سيكون هناك أيضًا توسع في الإعفاء الضريبي للأطفال لمدة عام واحد.

كما هو الحال مع شيكات التحفيز السابقة، سيتم تسليم غالبية المدفوعات إلى الأمريكيين عبر الإيداع المباشر.

المصدر: Washington Post

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين