أخبار أميركاأميركا بالعربي

بايدن يأمر بتنكيس الأعلام ويتوعد منفذي تفجير كابول: ستدفعون الثمن

ترجمة: فرح صفي الدين – توعّد الرئيس جو بايدن بملاحقة منفذي الهجوم الذي وقع بالقرب من مطار كابول اليوم الخميس، وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن 13 جنديًا أمريكيًا وتعهد بالانتقام، لكنه أشار إلى أنه سيلتزم بالموعد النهائي للانسحاب الكامل في 31 أغسطس.

وفي لقاء صحفي بالبيت الأبيض، قال بايدن إن التنظيم التابع لتنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان هو المسؤول عن الهجمات التي قتلت الأمريكيين والعديد من المدنيين الأفغان. وقال إنه لا يوجد دليل على تواطؤهم مع طالبان، التي تسيطر الآن على البلاد.

وأكد “لن يردعنا الإرهابيون ولن ندعهم يوقفون مهمتنا”. واستطرد “إلى أولئك الذين نفذوا هذا الهجوم، وكذلك لمن يتمنى أن تتأذى أمريكا، اعرفوا هذا: لن نسامح.. ولن ننسى.. سنلاحقكم ونجعلكم تدفعون الثمن… سنرد بقوة ودقة في الوقت والمكان المناسب”، لافتاً إلى أنه طلب إعداد خطط لضرب تنظيم “داعش – ولاية خراسان”.

وعن المفجرين والمسلحين المتورطين، قال: “لدينا بعض الأسباب التي تدفعنا للاعتقاد بأننا نعرف من نفذ الهجوم لكن لسنا متأكدين”.

كما تعهد باستكمال إجلاء المواطنين الأمريكيين وغيرهم من أفغانستان على الرغم من هذا الهجوم الانتحاري الدامي. وطالب بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح الجنود الذين لقوا حتفهم في هذا الهجوم، كما أمر بتنكيس الأعلام الأمريكية على المباني الحكومية في جميع أنحاء البلاد.

وبحسب وكالة Associated Press، نفذ تنظيم الدولة الإسلامية (ISIS) في أفغانستان العديد من الهجمات على أهداف مدنية خلال السنوات الأخيرة. وأشارت إلى أنها أكثر “راديكالية” من طالبان التي استولت على السلطة قبل أقل من أسبوعين. ويُعتقد أن تلك الجماعة تركزت في المناطق الحضرية، مما قد يُعقد جهود الولايات المتحدة لاستهدافها دون الإضرار بالمدنيين.

وفي تصريحات لقائد عمليات الإجلاء من أمريكا، فرانك ماكنزي، قال إن عدد القتلى إلى ارتفع الى 13، إلى جانب 18 مصابًا تم نقلهم على متن طائرات تابعة للقوات الجوية مزودة بوحدات جراحية.

وأكد “نحن مستمرون في تنفيذ المهمة وسنخرج حلفاءنا الأفغان”. وقال إن هناك حوالي 5 آلاف شخص تم إجلاؤهم في المطار اليوم الخميس وكانوا في انتظار الرحلات الجوية وقت الحادث.

وأشار إلى أنه لا يزال هناك ما يصل إلى 1000 أمريكي والعديد من الأفغان يكافحون من أجل الخروج من كابول.

وأوضحت الوكالة الإخبارية أن هذا الهجوم يأتي بعد 12 يومًا من عملية الإخلاء السريعة التي قامت بها الولايات المتحدة لرعاياها وقبل خمسة أيام من اكتمال الانسحاب الكامل المقرر. ونصح بعض الجمهوريين وغيرهم، في أعقاب الحادث، بضرورة تمديد الإجلاء إلى ما بعد الموعد النهائي يوم الثلاثاء المقبل.

المصدر: Associated Press

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين