أخبار أميركا

العدل الأميركية :  احتجاز الجاسوسة الروسية ماريا بوتينا خشية هروبها

أعلنت وزارة العدل الأميركية أنها طلبت من محكمة اتحادية الأربعاء احتجاز الروسية ماريا بوتينا المتهمة بالتجسس لصالح الحكومة الروسية انتظارا لمحاكمتها

وبررت الوزارة طلبها هذا بأنها تخشى أن تغادر بوتينا البلاد قبل محاكمتها و قالت إنه من المحتمل أن تناشد أشخاصا في الحكومة الروسية لمساعدتها على الهرب.

وأكدت وزارة العدل أن بوتينا كانت على اتصال بعملاء مخابرات روس وكانت تحتفظ ببيانات للاتصال بعدد من العملاء الروس كما عثر في شقتها على ورقة مكتوبة بخط اليد تسأل عن كيفية الرد على طلب توظيف في وكالة مخابرات روسية.

ومن المقرر أن تمثل بوتينا التي درست في الجامعة الأميركية أمام إحدى المحاكم الأمريكية بعد ظهر يوم الأربعاء في جلسة أولية.

وتواجه بوتينا اتهامات بالعمل مع مسؤول روسي كبير واثنين من المواطنين الأميركيين لمحاولة اختراق منظمة تدافع عن حق حمل السلاح في الولايات المتحدة والتأثير على السياسة الخارجية للولايات المتحدة تجاه روسيا.

ويقول ممثلو الادعاء في الدعوة التي تتألف من 29 صفحة إن بوتينا كان لها علاقات مع عدد من الأثرياء الروس أحدهم تبلغ ثروته 1.2 مليار دولار وإنها كانت على اتصال في السابق مع أثرياء بشأن تمويل رحلتها للولايات المتحدة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين