أخبار أميركا

السفير الفرنسي لدي الولايات المتحدة ينهي ولايته بتصريحات نارية

ترجمة: مروة مقبول

قبيل انتهاء مهامه أطلق السفير الفرنسي لدى الولايات المتحدة بعض التصريحات النارية عن إدارة ترامب و”بريكسيت”، قائلاً: “ستكون هناك دماء على الجدران وستكون دماء بريطانية”.

وفي حوار له مع صحيفة “ذا لوكال” الأوروبية، قال جيرار آرو أن الأميركيين يعتقدون أن فرنسا بلد “المتذمرين والمضربين”، سيترك منصبه.

وكان السفير الفرنسي الذي غادر منصبه لدى الولايات المتحدة قد اشتهر بتغريده له عقب  انتخاب دونالد ترامب قال فيها “العالم ينهار أمام أعيننا”، كما شن هجومًا عنيفًا على إدارة الرئيس الأمريكي و”بريكسيت”.

أمريكا وحدها

وفي مقابلة نشرتها صحيفة “ذي جارديان” البريطانية الجمعة، يوم تقاعد السفير، قال آرو إن “أميركا أولا” التي وعد بها الملياردير الجمهوري تعني “أميركا وحدها”.

وقال: “في الأساس هذا الرئيس وهذه الإدارة ليس لديهما حلفاء أو أصدقاء. إنما الأمر كله يتعلق بالعلاقات الثنائية على أساس توازن القوى والدفاع عن المصالح الأمريكية فحسب”.

وحذر البريطانيين الذين يأملون في التفاوض حول اتفاق تجاري مع واشنطن بعد بريكست. وقال: “عندما يأتي البريطانيون من أجل اتفاق للتبادل الحر، سيكون هناك ثمن باهظ وسيدفعه البريطانيون”.

وقال آرو ان ادارة ترامب “ليس لديها أي عاطفة تجاه الأوروبيين، فهي تعامل الأوروبيين بنفس الطريقة التي تعامل بها الصينيين”.

وكانت تغريدة آرو الشهيرة عن “انهيار العالم” بعد انتخاب ترامب قد أثارت الغضب في الولايات المتحدة، مما جعل مذيع أخبار على شبكة “فوكس نيوز” يغرد قائلاً: “كيف يجرؤ على قول ذلك” في إشارة إلى السفير الفرنسي السابق.

وما كان من آرو، الذي كان مبعوث فرنسا للولايات المتحدة منذ عام 2014، إلا أن قام بحذف هذه التغريدة بعد دقائق من نشرها.

قرارات متهورة

وفي مقابلته مع صحيفة “ذي غارديان”، وصف آرو الرئيس الأميركي دونالد ترامب بأنه “ثرثار” وشبهه بالملك لويس الرابع عشر، الذي حكم فرنسا خلال القرنين السابع عشر والثامن عشر قائلاً: “كان لدينا ملك قديم، غريب الأطوار بعض الشيء، لا يمكن التكهن بتصرفاته، غير مطلع، لكنه يريد مع ذلك اتخاذ كل القرارات”.

وفي لقاء له مع صحيفة ” فورين بوليسي”، أعلن آرو أن هناك تناقضا صارخا بين فترة رئاسة باراك أوباما ودونالد ترامب. فوصف أوباما بأنه “بيروقراطي، انطوائي، متعجرف بعض الشيء وينام كل ليلة ومعه ملف يتكون من 60 صفحة ليسلمه اليوم التالي مرفقًا بملاحظات مذيلة”.أما ترامب” فهو غير متحفظ، ثرثار، لا يقرأ شيئًا تقريبًا ويتخذ قرارات متهورة”.

وقال للصحيفة إنه في بعض الأحيان كان يتفاجأ بالقرارات أو البيانات التي كانت تأتي من البيت الأبيض، وحتى مسئولو الإدارة كانوا لا يعرفون ماذا تعني. بالإضافة إلى التناقض بين ما يعلنه الرئيس وتصريحات موظفيه، مثل وزير الخارجية مايك بومبيو، مستشهدًا على وجه الخصوص بإعلان 19 ديسمبر بانسحاب أمريكي من سوريا، وكذلك القرار الأخير بالاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان.

ومع ذلك، فإن نصيحته لقصر الإليزيه للتعامل مع ترامب عندما شن الهجوم على الرئيس إيمانويل ماكرون هي أن “لا يفعلوا شيئًا”. ويقول السفير الفرنسي السابق “انتقد ترامب ذات مرة الرئيس الفرنسي [إيمانويل ماكرون]، واتصل بي المسئولون من باريس ليسألونني عما يجب أن يفعلوه حيال ذلك، وكان جوابي واضحًا: “لا شيء”.. لا تفعلوا شيئًا لأنه لا يقبل بالخسارة…فأنتم لديكم ضبط النفس الذي يفتقده”.

انحياز لإسرائيل

وعن “صفقة القرن” قال جيرار آرو، والذي يعتبر مقربًا من مستشار الرئيس الأمريكي وصهره جارد كوشنير: “صفقة القرن التي سيطرحها ترامب ستكون قريبة جدًا مما يريده الإسرائيليون”، فهو “يتمتع بشعبية في إسرائيل ويمكنه الضغط عليها”.

وحول احتمالات نجاح “صفقة القرن” التي ستطرحها الإدارة الأمريكية، قال السفير الفرنسي المنتهية ولايته: “محكوم عليها بالفشل بنسبة 99%، ولكن ليس لنا أن ننسى أبدًا الواحد في المئة المتبقي”.

يذكر أنه تردد في الأسابيع الأخيرة، توقعات مختلفة بشأن تاريخ نشر خطة السلام الامريكية. ووفقًا لبعض التقارير فإن الخطة المقترحة لن تشمل إقامة دولة فلسطينية مستقلة. وقد أعلنت السلطة الفلسطينية أنها ستتصدى للخطة بمجرد الكشف عنها، وأعلنت كذلك أنها لا تعتبر الولايات المتحدة وسيطاً عادلاً.

صراحة وجدل

ويشتهر السفير الفرنسي السابق بصراحته وأثارت ردود فعله جدلا كبيراً، حيث يفتقد بعضها إلى الدبلوماسية. ويشترك مع الرئيس الأمريكي أنه نشيطا جدًا على تويتر.

ولم يسلم منه المرشح الرئاسي الأمريكي السابق جيب بوش عندما سخر من فرنسا، وكان قد تسلم العمل لتوه، فوصف تصريحاته بأنها “هراء”، وتوجه إلى تويتر للرد مدافعًا عن نظام الصحة والتعليم في فرنسا، وقال إنه فخور بمعدلات الضرائب المرتفعة في فرنسا.

للاطلاع على الرابط الأصلي:

https://www.thelocal.fr/20190419/there-will-be-blood-on-the-walls-french-ambassador-leaves-parting-shots-and-trump-and-brexit

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين