صوت أمريكا

الديمقراطية “تولسي غابارد ” تعلن عزمها على الترشح للرئاسة الأميركية 2020

أعلنت النائبة الديمقراطية الأميركية “تولسي غابارد ” في تصريحات بثتها وسائل إعلام أميركية إنها سترشح نفسها للرئاسة  الأميركية في 2020.

وقالت غابارد التي شاركت في حرب العراق في مقابلة مع (سي.إن.إن) سيتم بثها يوم السبت “قررت الترشح وسأصدر بيانا رسميا خلال الأسبوع المقبل”.

وقالت غابارد (37 عاما) إن التركيز الرئيسي لحملتها الانتخابية سيكون على “قضية الحرب والسلام”. ولم يرد مكتبها على طلب للتعليق.

والنائبة الديموقراطية معروفة برفضها لبعض السياسات التي يتبعها الرئيس الأميركي دونالد في سوريا وعلى سبيل المثال شجبت النائب الديمقراطية في سبتمبر من العام الماضي “موقف من الأحداث حول ، ورأت أنه “يحمي تنظيم “القاعدة” الارهابي وأشباهه هناك”

كما وصفت تولسي غابارد في أبريل من العام قبل الماضي 2017 قرار مهاجمة سوريا بأنه قرارمتهور.

وكانت قد أعلنت في 31 ديسمبر تشكيل لجنة لبحث فرص ترشحها في انتخابات الرئاسة التي تجري في نوفمبر 2020.

وفي هذا السياق ألمحت إلى أنها من المحتمل أن تخوض ، في وقت ترفض فيه عزل الفن عن السياسة.

وتحدثت أنجلينا (43 عاما) خلال حوار مع ، عن أنها ربما تترشح للانتخابات الرئاسية لعام 2020

يذكر أن ، قد أعلنت في 20 ديسمبر من العام الماضي 2018 أن أولى المناظرات الخاصة بالسباق لاختيار مرشح الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2020، ستعقد في حزيران/يونيو من العام المقبل.

وقالت اللجنة إن 12 مناظرة ستنظم بين عامي 2019 و2020، وتوقعت زيادة عدد المرشحين للمشاركة فيها، وعدد الجمهور الذي سيشاهدها.

ولم يتم إعلان بعد، ولا أسماء الجهات التي سترعى هذه المناظرات التي تأتي استعدادا لانتخابات الرئاسة عام 2020.

ووفقا للجدول المعلن، ستجرى المناظرات المقررة عام 2019 في الفترة من حزيران/يونيو إلى كانون الأول/ديسمبر، ما عدا شهر آب/أغسطس.

وفي 2020، ستنظم المناظرات في الفترة من كانون الثاني/يناير حتى نيسان/أبريل.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين