أخبار أميركا

الخارجية الأميركية : نرتب لقمة ثانية بين ترامب وكيم

صرح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بأنه من المحتمل ، عقد قمة جديدة “قريبا” بين زعيمي الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، لأجل تحقيق “تقدم” في مفاوضات نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وقال بومبيوالجمعة: “آمل أن تسنح لي فرصة التوجه مجددا إلى بيونج يانج في وقت غير بعيد لمواصلة هذه المفاوضات”.

وأكد بومبيو، خلال لقاء صحفي على أن الولايات المتحدة تعمل في الوقت الحالي من أجل ترتيب قمة ثانية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون .

وفي مقابلة مع شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية الأمريكية، قال بومبيو: “نعمل من أجل ترتيبها ، لكن لا يزال هناك “القليل من العمل يجب القيام به” قبل قمة ثانية بين ترامب وكيم “لكي تتوافر الشروط التي تسمح للزعيمين بتحقيق تقدم جوهري”.

وقال بومبيو لتلفزيون (إن.بي.سي نيوز) في مقابلة منفصلة إنه يأمل في إمكانية عقد الاجتماع في المستقبل القريب.

و في رسالة وجهها إلى ترامب ، طالب الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونج أون بعقد قمة جديدة مع الرئيس الأمريكي بعد القمة الأولى التي عقدت  بينهما في سنغافورة في 12 يونيو الماضي .

وكان كيم ، أكد، الثلاثاء، بأن قمته مع الرئيس الأمريكي في يونيو الماضي حققت استقرارا سياسيا في شبه الجزيرة الكورية، مضيفا أنه يتوقع المزيد من التقدم.

وأبرم ترامب وكيم اتفاقا لنزع السلاح النووي أثناء قمة تاريخية في سنغافورة في 12 يونيو الماضي، لكن مراقبين يرون أن الغموض ما زال يكتنف طريقة التنفيذ.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين