أخبار أميركاأميركا بالعربي

استطلاع: 45% من الأمريكيين يفضلون العيش في الريف

يعيش أقل من 20% من الأمريكيين في مناطق ريفية حاليًا، لكن استطلاعًا حديثًا كشف أن عددًا أكبر بكثير يرغبون في العيش في الريف.

فعندما سئل أفراد عينة الاستطلاع عن نوع المجتمع الذي يفضلونه، إذا كان بإمكانهم العيش في أي مكان يرغبون فيه، قال 45% منهم إنهم يختارون الريف، مقابل 28% فضلوا الضواحي، و25% فضلوا المدن.

ووفقًا لما نشرته “CBS News“؛ يبدو أن معظم الناس الذين يعيشون في المدن الصغيرة والمناطق الريفية يحبون المكان الذي يعيشون فيه، حيث قال 52% إنهم سيستمرون في العيش في منطقة ريفية إذا كان بإمكانهم العيش في أي مكان يرغبون فيه.

لكن ما يقرب من نصف سكان الضواحي يفضلون أيضًا العيش في الريف، مقارنة بـ 22% فقط يفضلون العيش في مدينة، فسكان المدن أكثر انقسامًا، لكن الريف هو أفضل مكان للعيش فيه أيضًا بالنسبة لمعظمهم.

ومع ذلك، فإن الحياة الريفية ليست مناسبة للجميع، حيث يفضل 30% من الأمريكيين الذين يعيشون حاليًا في بلدة صغيرة أو منطقة ريفية العيش في مدينة.

وتميل المدن إلى جذب المزيد من الشباب، خاصةً من بين أولئك الذين تقل أعمارهم عن 35 عامًا، ويفضل 37% العيش في مدينة، أي ما يقرب من العديد ممن يفضلون العيش في المناطق الريفية.

يبدو أن البلاد تتمتع بجاذبية أكبر مع تقدم الأمريكيين في العمر، ويفضلها معظم الأمريكيين الذين يبلغون من العمر 55 عامًا أو أكبر على المدينة أو الضواحي.

تم إجراء هذا الاستطلاع عبر الهاتف في الفترة من 13 إلى 18 يوليو 2021، بين عينة عشوائية من 1006 من البالغين على مستوى البلاد، وتم جمع البيانات نيابة عن CBS News بواسطة SSRS، حيث تم الاتصال بأرقام الهواتف من عينات من الهواتف الأرضية والمحمولة.

استخدم الاستطلاع منهجية الاتصال الهاتفي العشوائي، وبالنسبة لعينة الخط الأرضي، تم اختيار المستجيب عشوائيًا من بين البالغين في الأسرة، أما بالنسبة لعينة الهواتف المحمولة، تم إجراء مقابلات مع الشخص الذي رد على الهاتف.

أجريت المقابلات باللغتين الإنجليزية والإسبانية باستخدام مقابلات مباشرة، وتم ترجيح البيانات لتعكس أرقام التعداد السكاني الأمريكية على المتغيرات الديموغرافية، حيث يمكن أن يكون الخطأ الناتج عن أخذ العينات للنتائج بناءً على العينة بأكملها زائد أو ناقص 3.6 نقاط.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين