صوت أمريكا

“إيفانكا ترامب ” مرشحة لرئاسة البنك الدولي خلفا ل “جيم يونغ كيم “

قالت ” صحيفة فايننشال تايمز” في تقريرمنشور، إنه من المرجح أن تكون إيفانكا ترامب ابنة الرئيس الأميركي أحد المرشحين لخلافة جيم يونغ كيم رئيس مجموعة البنك الدولي.

وأشار التقرير ( حسب ما أفادت قناة الحرة الأميركية ) إلى أن إيفانكا التي تعمل مستشارة في البيت الأبيض ربما تصبح رئيسة للبنك الدولي الذي يقع على مسافة قريبة من مبنى البيت الأبيض.

ويتوقع أن يترشح للمنصب أيضا كل من ديفيد مالباس من وزارة المالية، مارك غرين مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية، نيكي هيلي سفيرة أميركا السابقة في الأمم المتحدة.

كان رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم، قد أعلن استقالته من منصبه في السابع من يناير الحالي ، وقال إته سيستقيل من منصبه مطلع فبراير المقبل،وذلك  قبل 3 سنوات من انتهاء مدة رئاسته.

وقال جيم يونغ كيم، في بيان له: “لقد كان شرفا عظيما أن أشغل منصب رئيس هذه المؤسسة الرائعة، المليئة بالأفراد المتحمسين والمكرسين لمهمة إنهاء الفقر المدقع في العالم”.

وأضاف: “مهمة البنك الدولي أصبحت الآن أكثر أهمية من أي وقت مضى مع تزايد تطلعات الفقراء في جميع أنحاء العالم، وتواصل زيادة المشكلات مثل تغير المناخ والأوبئة والمجاعة واللاجئين”.

وتقوم كريستاليا غورغيفا الرئيس التنفيذي للبنك الدولي، حاليا بدور الرئيس المؤقت اعتبارا من الأول من فبراير المقبل.

واحتفلت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، الجمعة ، بعيد ميلاد زوجها جاريد كوشنر ، وكتبت إيفانكا ترامب على حسابها الشخصي بموقع إنستغرام أنها تتمنى حياة سعيدة لصديقها وحب حياتها.

وتعمل إيفانكا ترامب (38 عاما) مستشارة في البيت الأبيض لوالدها الرئيس الأميركي، وعملت قبل ذلك نائبة للرئيس التنفيذي في منظمة ترامب، وتعد سيدة أعمال ناجحة.

وتمثل إيفانكا ترامب وزوجها جاريد كوشنر “ثنائي قوي” في الإدارة الأمريكية الحالية، فإيفانكا هي الابنة الكبرى للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ومستشارة غير مدفوعة الأجر في البيت الأبيض، وكانت سابقا تشغل نائب الرئيس التنفيذي لمؤسسة “ترامب” للمقاولات، والرئيس التنفيذي للعلامة التجارية “إيفانكا ترامب لايف ستايل”.

أما كوشنر، فهو من كبار مستشاري حماه دونالد ترامب، ويمتلك إمبراطورية عقارات، وكان مالك صحيفة “نيويورك أوبزرفر”، ولكن في شهر فبراير/شباط 2018، وأفادت تقارير بأن صلاحياته انخفضت بداخل البيت الأبيض.

وكانت الشائعات قد ذكرت في أكتوبر من العام الماضي 2018 أن إيفانكا ترامب مرشحة لخلافة نيكي هيلي  كسقيرة للولايات المتحدة في الأمم المتحدة .

و قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وقتها ، فى حديث له نقلته قناة “سى إن إن” الأمريكية، إن هناك العديد من المرشحين ليحلوا محل المندوبة الأمريكية الدائمة فى الأمم المتحدة نيكى هيلي، مشيراً إلى أن نجلته من بين هؤلاء المرشحين.

وأوضح الرئيس الأمريكى – فى حوار مع صحفيين بالبيت الأبيض – أنه يخشى إن رشح ابنته أن يتهم اتهامه بـ” المحسوبية”، مشيداً فى الوقت نفسه بأن نجلته ستكون نشيطة جداً فى عملها.

وفي نوفمبر قبل الماضي 2017 ، دخلت إيفانكا ترامب قائمة “أكثر 100 امرأة نفوذاً” في العالم، التي نشرتها مجلة “فوربس” الأمريكية ، وتصدرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، القائمة للعام السابع على التوالي، تلتها رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.

وللمرة الأولى انضمت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للقائمة وحلت في المرتبة 19، كما ضمت القائمة المرشحة الرئاسية السابقة هيلاري كلينتون، في المرتبة 65.

وتزوجت إيفانكا من جاريد كوشنر في 25 أكتوبر 2009، وأعلنت اعتناقها الديانة اليهودية منذ ذلك الوقت.

وفي اكتوبر من العام الماضي ،احتفلت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بعيد زواجها التاسع من جاريد كوشنر.

وشاركت إيفانكا عبر حسابها على “تويتر”، صورتين تجمعهما بزوجها في مناسبات مختلفة، وكتبت معها: “أنت نوري وحبي وحياتي، سنوية تاسعة سعيدة يا جاريد”.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين