أخبار أميركاأميركا بالعربي

رجل يصاب بالشلل ويفقد القدرة على الكلام بعد تلقيه لقاح جونسون

ترجمة: فرح صفي الدين

أفادت صحيفة New York Post بأن رجلاً من ولاية ميسيسيبي قد أصيب بجلطة بعد تلقيه لقاح Johnson & Johnson، مما تسبب في إصابته بالشلل الجزئي وفقدانه القدرة على الكلام.

وذكرت شبكة أخبار محلية أن براد مالاجاري، 43 عامًا، قد أصيب بجلطة دماغية بعد وقت قصير من تلقيه جرعته الأولى من اللقاح الأسبوع الماضي.

وأوضحت احدى أقارب السيد مالاجاري للشبكة الإخبارية أنه أب لسبعة أطفال ويتمتع بصحة جيدة، وأكدت لم يتناول أية أدوية قبل تلقيه اللقاح سوى دواء خاص بارتفاع ضغط الدم.

وأضافت أنها قالت أن اللقاح هو من تسبب له في الجلطة الدماغية، فور سماعها الخبر. وقالت إنه “لا يمكنه التحدث الآن ولا المشي. إنه يعرف من نحن وكل ما يفعله هو أنه يبكي فقط عندما يرانا”.

وبحسب الصحيفة، يعاني السيد مالاجاري من الشلل النصفي في الجانب الأيمن من جسده. وأوضحت أن الأطباء لا يعرفون كم من الوقت سيستغرقه للتعافي.

وقالت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) إنه تم التبليغ مؤخرًا عن إصابة ست سيدات تتراوح أعمارهن بين 18 و 48 عامًا بجلطات دموية، بينما توفيت واحدة. وأوضحت أن أعراض الإصابة ظهرت بعد فترة من 6 إلى 13 يوما من التطعيم.

وكانت الشركة قد كشفت اليوم الأربعاء عن إصابة حالتين أخريين بجلطات بعد تلقيهم اللقاح، حيث تم الإعلان عن وفاة أحدهم وآخر حالته حرجة.

علقت أميركا منح لقاح جونسون آند جونسون لحين التحقق من تقارير تتحدث عن تسببه بجلطات، وبدورها علقت شركة جونسون آند جونسون توزيع لقاحها في أوروبا.

ومن غير الواضح ما إذا كان التلقيح مرتبطًا بتلك الإصابات التي حدثت من بين أكثر من 7.2 مليون شخص تلقوا اللقاح.

قالت مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، د.روشيل والينسكي، “يعمل مركز السيطرة على الأمراض وإدارة الغذاء والدواء بسرعة للتحقيق في كل حالة وفهم ما إذا كانت هناك علاقة سببية بين جلطات الدم هذه وإدارة اللقاح”.

المصدر: New York Post

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين