أخبار أميركاأميركا بالعربي

أوباما يخرج عن صمته وينتقد طريقة تعامل ترامب مع أزمة كورونا

ترجمة: مروة مقبول

انتقد الرئيس السابق باراك أوباما الطريقة التي تعامل بها الرئيس دونالد ترامب مع أزمة كورونا، بما في ذلك عدم تصديقه لحقيقة الفيروس وإنكاره للأمر في البداية دون الاهتمام بالتحذيرات.

ورغم أن الرئيس السابق كان يفضل دائمًا عدم التعليق على عمل الرؤساء الآخرين، إلا أنه نشر تغريدة يوم الثلاثاء قال فيها: “رأينا بشكل رهيب للغاية عواقب أولئك الذين أنكروا تحذيرات حدوث تلك الكارثة”، دون أن يذكر الرئيس ترامب بشكل مباشر.

كما تناول أوباما الاستجابة الفيدرالية بشأن تفشي الفيروس التاجي في سياق التحذير من تأثير قرار  إدارة الرئيس الأمريكي بتخفيف قواعد تتعلق بالتلوث وكفاءة الوقود للسيارات والشاحنات الصغيرة، وهي القواعد التي سبق أن وضعها الرئيس الديمقراطي لمكافحة تغير المناخ، واعتبر ترامب أنها كانت “شديدة الصرامة”.

وأضاف “لا يمكننا تحمل المزيد من العواقب المترتبة على إنكار أزمة المناخ. علينا جميعًا، وخاصة الشباب، أن نطالب بحكومة أفضل على كل المستويات والتصويت هذا الخريف”، مشيرًا إلى مقال يعلن انخفاض معايير القيود البيئية التي وضعها أوباما في عام 2012.

واجهت إدارة ترامب انتقادات حادة بسبب تعاملها مع تفشي الفيروس التاجي الذي أصاب الاقتصاد الأمريكي بالشلل وتسبب في وفاة أكثر من 3100 شخص حتى يوم الثلاثاء، حيث تجاوز عدد القتلى الأمريكيين في هجمات 11 سبتمبر الإرهابية بمدينة نيويورك.

وكان الرئيس الأمريكي قد اقترح فتح الاقتصاد بحلول عيد الفصح أو 12 أبريل في بيان له الأسبوع الماضي، وأكد على ضرورة الحفاظ على التباعد الاجتماعي حتى 30 أبريل.

ومنذ بداية الأزمة، استخدم الرئيس الرابع والأربعون حسابه على “تويتر” من أجل نشر كلمات الثناء على هؤلاء الذين يعملون في الخطوط الأمامية لمكافحة وباء كورونا والترويج لنصائح خبراء الصحة العامة.

وتعتبر تلك المرة الأولى التي ينتقد فيها أوباما الرئيس ترامب على حسابه بشكل مباشر بعد أن تجنب فعل ذلك فيما أسماه بـ”التقليد الأمريكي الحكيم المتمثل في خروج الرؤساء السابقين بأمان من المسرح السياسي”.

ويعتبر قرار البيئة الأخير الذي اتخذه ترامب هو خطوة جديدة ضمن سياسته لتغيير بعض اللوائح التنظيمية للرئيس السابق الديمقراطي أوباما التي وصفها بـ “المقيدة” والمعرقلة للنمو الاقتصادي في الولايات المتحدة.

كما انتقد ترامب أيضًا قانون الرعاية الصحية المميز للرئيس السابق، وهو قانون يتيح الرعاية بأسعار مناسبة  Affordable Care Act.

وكان أوباما قد احتفل، في وقت سابق من شهر مارس، بالذكرى السنوية العاشرة لتوقيعه على قانون Affordable Care Act الذي لازال “يتعرض للهجوم من الجمهوريين في أكثر وقت يحتاج فيه الأمريكيون إلى الرعاية الصحية” وفقًا لتغريدة أوباما.

Barack Obama takes veiled swipe at Donald Trump’s handling of coronavirus pandemic

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين