أخبارأخبار أميركا

صحيفة: مكالمة ترامب مع الرئيس الأوكراني كانت تسعى لكشف مؤامرة

بررت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية محادثة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع الرئيس الأوكراني والتي أثارت ضجة كبرى،  إلى محاولة ترامب العثور على معلومات تثبت تورط كييف في محاولات التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.
وقالت الصحيفة في تقرير مطول نشرته اليوم الأحد، أنها استندت على معلومات حصلت عليها من وثائق ومصادر في الولايات المتحدة وأوكرانيا، تؤكد أن ترامب وعلى الرغم من الاستنتاجات التي توصلت إليها أجهزة المخابرات ووزارة العدل الأمريكية بأن روسيا كانت مسئولة عن التدخل في انتخابات عام 2016، كان يميل إلى البحث عن دليل على أن هذا التدخل كان مرتبطا بأوكرانيا.
وأشارت الصحيفة الأمريكية إن ترامب “كان يركز على نظرية مؤامرة مثيرة للشك تفيد بأن المراسلات الإلكترونية المفقودة لـ(المرشحة الديمقراطية السابقة) هيلاري كلينتون يمكن العثور عليها هناك في أوكرانيا.
وأضافت الصحيفة أن ترامب أوفد محاميه رودولف جولياني إلى أوكرانيا لمهام تتضمن البحث عن هذه المعلومات أيضا.
وتابعت “نيويورك تايمز” إن ترامب أوصى الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي خلال محادثة هاتفية معه في يوليو بأن يتعاون مع وزير العدل والنائب العام الأمريكي ويليام بار في عدد من القضايا، “بينها نظرية مؤامرة غير مؤكدة، والتي بموجبها أوكرانيا وليس روسيا كانت وراء اختطاف المراسلات الإلكترونية للجنة الوطنية للحزب الديمقراطي الأمريكي في عام 2016، ويمكن العثور على رسائل بريد كلينتون الإلكتروني المفقودة على خادم في أوكرانيا.
ومن جهه آخرى طالب رئيس الوزراء الأوكراني الأسبق نيقولاي أزاروف، بالتحقيق في أنشطة نجل المرشح الرئاسي الأمريكي جو بايدن، لتحديد ما إذا كان دوره في شركة غاز أوكرانية كبرى يتسق مع قوانين البلاد.
وقال أزاروف لرويترز معلقا على فترة إدارة وراتب هنتر بايدن “إنها حقيقة وليست خيالا، لا بد من التحقيق في ذلك حتى يتسنى وضع النقاط على الحروف”.
يذكر أن الديمقراطيين في مجلس النواب الأمريكي يسعون لتنظيم مساءلة ترامب تمهيدا لعزله على خلفية طلبه من زيلينسكي التحقيق مع بايدن الابن باعتبار ذلك طريقا للتدخل الأوكراني في الانتخابات الأمريكية المقبلة التي يعتزم بايدن الأب خوضها.
تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين