أخباراقتصاد

شركة طيران أسترالية تعلن إفلاسها بسبب كورونا

يبدو أن التداعيات الخطيرة لفيروس كورونا المستجد قد بدأت في إصابة القطاعات الإقتصادية الكبرى، فقد أعلنت، اليوم الثلاثاء، شركة “فيرجن أستراليا” التي تعاني من ضائقة مالية، أنّها قرّرت التوقّف عن الدفع، لتصبح بذلك أضخم شركة طيران في العالم تنهار بسبب كورونا.

وقالت الشركة في إشعار أرسلته إلى البورصة الأسترالية إنّها تعتزم الاستمرار في تشغيل رّحلاتها الجوية على الرّغم من أنّ مصيرها أصبح في أيدي حرّاس قضائيين.

وقال “بول سكورا”، الرئيس التنفيذي للشركة” في الإشعار إنّ “قرارنا اليوم يتعلّق بتأمين مستقبل مجموعة فيرجن أستراليا والخروج من أزمة كوفيد-19”.

مضيفًا أنّ “أستراليا بحاجة إلى شركة طيران ثانية، ونحن مصمّمون على مواصلة الطيران”.

يُذكر أن شركة “فيرجن أستراليا” يبلغ عدد موظّفيها حوالى 10 آلاف موظّف، وهى الآن ترزح تحت ديون تزيد على 5 مليارات دولار أسترالي (3.2 مليار دولار) وقد طلبت من الحكومة الأسترالية إقراضها 1.4 مليار دولار أسترالي للبقاء على قيد الحياة.

لكنّ الحكومة رفضت إنقاذ الشركة، التي يسيطر الأجانب على أغلبيتها، بالرغم من توقعات بنك الاحتياطي الأسترالي انخفاض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 10% في النصف الأول من العام، مع وصول نسبة البطالة إلى 10%.

وتتوقع وزارة الخزانة الأسترالية أن تتضاعف البطالة إلى نحو 10% في الربع الثاني أيضا، على الرغم من أن الحكومة الاتحادية والبنك المركزي يضخان نحو 320 مليار دولار أسترالي للتحفيز الاقتصادي، أي ما يعادل نحو 16.4% من الناتج المحلي الإجمالي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين