أخبارأخبار حول العالم

شرطة إيران تطلق غاز مسيل بعد ارتفاع عدد القتلى إلى 11 شخصًا

أعلنت مصادر إيرانية معارضة، أن الشرطة تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين في زنجان شمال غربي العاصمة وقد ارتفع عدد قتلى الاحتجاجات التي اندلعت على خلفية رفع أسعار البنزين، إلى 11 شخصًا بعد مقتل متظاهر في سيرجان أمس الجمعة.

وكان قد سقط 4 من المتظاهرين في جنوب إقليم الأهواز، بينهم طفل، كما سقط أول قتيل في العاصمة طهران برصاص الأمن في منطقة شهريار، بالإضافة إلى 13 جريحًا، فجر السبت.

وشهدت العاصمة طهران، اشتباكات عنيفة بين الأمن والمتظاهرين في أوتوستراد باسداران، كما أن هناك اشتباكات بين الأمن والمتظاهرين في ميدان شوش، جنوب طهران وتم قطع الشوارع وحرق الإطارات.

وقام محتجون بحرق صور المرشد في إسلام شهر جنوب طهران، بالإضافة إلى حرق مركز للأمن ومحطة للوقود.

كان المجلس الاقتصادي الأعلى في قد عقد، في وقت سابق اليوم، اجتماعًا طارئًا لبحث تداعيات رفع أسعار الوقود والاحتجاجات الشعبية بحضور رؤساء السلطات الثلاث.

الجدير بالذكر أن الشركة الوطنية الإيرانية للنفط قد أصدرت مساء الخميس الماضي، بيانًا أعلنت فيه، عن ارتفاع سعر البنزين 3 أضعاف مقارنة بسعره السابق في البلاد، وسط ردود أفعال سلبية واسعة داخل البلاد.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: