أخبارأخبار أميركا

توقعات لسيناريو رفض ترامب مغادرة البيت الأبيض

في ظل استمراره في الإعراب عن قناعته بالفوز في انتخابات الرئاسة على منافسه الديمقراطي جو بايدن، لا يزال الرئيس الجمهوري دونالد ترامب يشكك في نزاهة عمليات الفرز، متحدثًا عن ما أسماها “أمور سيئة حصلت وراء الأبواب المغلقة”.

من جهتها، فقد حذرت حملة بايدن من أن الرئيس ترامب قد يتم إخراجه بالقوة من البيت الأبيض، وذلك ردًا على تقارير أفادت بأن ترامب قد يرفض الإقرار بالهزيمة، بحسب ما نشرته مجلة “فوربس“.

فقد أعلن أندرو بيتس، المتحدث باسم حملة بايدن، في بيان، تعليقًا على التقارير التي تحدثت عن احتمال رفض ترامب نتيجة الانتخابات إن لم تكن لصالحه: “كما قلنا في 19 يوليو، سيقرر الشعب الأمريكي نتيجة هذه الانتخابات”، مضيفًا: “حكومة الولايات المتحدة قادرة تماما على مرافقة من يتعدون على ممتلكات الغير إلى خارج البيت الأبيض”.

من جهتها، ذكرت مجلة “نيوزويك” نقلا عن مصادر حكومية، أنه في حال رفض ترامب الإقرار بالهزيمة وامتناعه عن الخروج من البيت الأبيض، فإن السيناريو في هذه الحالة سيكون أن عناصر الخدمة السرية سيخرجون ترامب بالقوة من البيت الأبيض وإنهاء ولايته الرسمية.

وبحسب المجلة، فإن التعديل الـ20 للدستور ينص على أن ترامب أو أي رئيس آخر يفقد ولايته في ظهر يوم 20 يناير من العام التالي لعام الانتخابات، وإذا حاول البقاء بعد ذلك، فإن الحرس نفسه الذي كان مكلفًا بحمايته، سيكون عليه أن يطرده.

ونقلت المجلة عن مسؤول سابق شارك في عملية انتقال السلطة بين باراك أوباما وترامب، قوله: “سيرافقه أفراد الخدمة السرية إلى خارج البيت الأبيض، وسيعاملونه كأي رجل عجوز يتجول في ممتلكات الغير”.

ثمة سيناريوهات افتراضية أخرى لما قد يحدث، وأوضحت المجلة أن “هذا ما يحدث عندما لا يقف الرئيس الحالي ويمرر العصا إلى خليفته”، مشددة على أنه لم يسبق لذلك مثيل في الولايات المتحدة، ولا يوجد تهديد وشيك بحدوث ذلك في يناير المقبل.

ابتعاد هادئ
في سياق متصل؛ أفادت شبكة “CNN” بأن بعض كبار المسؤولين في البيت الأبيض بدأوا في الابتعاد بهدوء عن دعم ترامب، ونقلت الشبكة عن مستشار كبير لترامب قوله: “لقد قضي الأمر”، فيما قال مستشار آخر عن ترامب: “إنه في عزلة”.

وبحسب المصادر التي اعتمدت عليها الشبكة، فإنه “لا يزال هناك بعض المساعدين والحلفاء حول الرئيس يخبرونه بما يريد أن يسمعه”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين