أخبارأخبار أميركا

ميتش ماكونيل يتهم بيلوسي باتخاذ “موقف سخيف” بشأن محاكمة ترامب

قال السيناتور ميتش ماكونيل، زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأمريكي، إنه لا يستبعد السماح لشهود بالإدلاء بشهادتهم في محاكمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في المجلس.

و قال ميتش ماكونيل، زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ، خلال الحديث التلفزيوني لشبكة فوكس نيوز: “لم نستبعد (دعوة) الشهود… قلنا دعونا نعالج هذه القضية مثلما فعلنا مع الرئيس (السابق) بيل كلينتون ، هذه هي العدالة”.

واتهم ماكونيل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، وهي من الحزب الديمقراطي، باتخاذ “موقفٍ سخيف”، واصفًا إياها بأنها “تحاول بوضوح إخبارنا بكيفية إجراء المحاكمة”.

وأضاف: “تعلمون، أنا لست قلقًا من إجراء هذه المحاكمة، لذلك إذا كانت تريد أن تحتفظ بالأوراق، فلتفعل ذلك.”

وتابع: “ترون الطريق المسدود الذي وصلنا إليه ، لا نستطيع التحرك دون أن ترسل إلينا الأوراق ، لذلك أتمنى لكم الاستمتاع بالعطلة”.

وأكد ماكونيل موقفه خلال الحديث التلفزيوني قائلاً إن أي قرارٍ بشأن الشهود سيتم اتخاذه بعد بدء المرافعات في القضية من جانب الديمقراطيين وممثلي ترامب.

ودعوة الشهود، وخصوصا من المسؤولين الحاليين أو السابقين في الإدارة الأميركية، ستُطيل على الأرجح أمد المحاكمة وربما توفر أدلةً جديدة تسيء لترامب.

ويريد الديمقراطيون ضمانات من ماكونيل بأن يمثل الشهود الذين يختاروهم للشهادة أمام المحاكمة في مجلس الشيوخ، وهم على الأقل أربعة من المعاونين الحاليين والسابقين للرئيس ترامب كانوا مطلعين على الشؤون الأوكرانية.

و من بين الأشخاص، الذين يرغب الديمقراطيون في الاستماع إلى شهادتهم، جون بولتون مستشار الأمن القومي السابق، وكبير الموظفين في البيت الأبيض مايك مولفاني.

ورجح ماكونيل أن تكتمل محاكمة عزل الرئيس ترامب في أوائل عام 2020.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين