أخبار

طائرات تجسس أمريكية تحلق فوق كوريا الشمالية

أوردت وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية اليوم الثلاثاء، أن طائرات التجسس الأمريكية تحلق فوق شبه الجزيرة الكورية مع تشغيل نظام التعرف على الطائرة عمدًا بهدف استعراض عمليات المراقبة على كوريا الشمالية وممارسة الضغوط ضدها.

ونقلت الوكالة عن مسؤول في الجيش الكوري الجنوبي، لم تسمه، القول إن الجيش الأمريكي يراقب، عن كثب، كوريا الشمالية مع اقتراب موعد حددته الأخيرة كمهلة حتى نهاية العام للولايات المتحدة للتوصل إلى اقتراح مقبول في مفاوضاتهما.

وكثفت القوات الأمريكية مراقبتها الجوية على منطقة شبه الجزيرة الكورية، حيث تم رصد سلسلة من التحركات الأمريكية بعد إجراء كوريا الشمالية اختبار قاذفة صواريخ متعددة ضخمة مؤخرا.

يذكر أن الطائرة الأمريكية من طراز (أرسي-135 دبليو) متخصصة في مهام التجسس الإلكتروني، حيث تتنصت على الاتصالات الهاتفية، وفي الغالب تحلق فوق سول وضواحيها عندما تظهر كوريا الشمالية بوادر متعلقة بعملية الإطلاق أو بعد عملية الإطلاق من أجل معرفة تحركات إضافية لكوريا الشمالية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين