أخبارأخبار أميركامنوعات

زبون يترك 10 آلاف دولار بقشيشًا لعمال مطعم بفلوريدا

في الوقت الذي تتصدر  فيه الولايات المتحدة قائمة الدول من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا، أظهر بعض الأشخاص تضامنًا كبيرًا مع عمال مطعم في فلوريدا عشية صدور قرار إغلاق كل مطاعم الولاية باستثناء خدمات توصيل الطلبات للمنازل.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي ووكالات أنباء عالمية قصة رجل ترك بقشيشًا يبلغ 10 آلاف دولار في مطعم نابولي على الساحل الغربي في فلوريدا.

وتقاسم المبلغ  نحو 20 موظّفاً بشكل متساو، قبل طرد معظمهم من العمل في اليوم التالي بسبب وباء كورونا.

وكتبت سلسلة “سكيليت” المحلّية المتخصّصة بتحضير وجبات الفطور على صفحتها على “فيسبوك”  تقول “رغم كلّ القصص السلبية التي نسمعها الآن، لا يزال هناك أشخاص رائعون في العالم”. وقال مالك سلسلة المطاعم روس إيدلوند، “لا نعرف حتى الآن من هو”.

وقد اضطر  إيدلوند للتخلّي عن 90% من أصل 200 موظّف يعملون في تسعة مطاعم في فلوريدا بسبب قرار الإغلاق.

وفي ذلك اليوم، عاد 20 موظفاً في مطعم نابولي إلى منازلهم ومع كل منهم 500 دولار إضافية في جيبه. وفي اليوم التالي، لم يعد معظمهم إلى العمل.

وأضاف روس “لدينا زبائن يتردّدون بانتظام منذ سنوات، إنهم أصدقاء، لكننا لا نعرف أسماءهم. نعرف وجوههم وأطباقهم المفضّلة، وأين يفضّلون الجلوس، لكننا لا نعرف بالضبط من هم”. وأعرب عن أمله في معرفة هوية الزبون السخي.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وقع على أكبر حزمة مساعدات مالية في تاريخ الولايات المتحدة على الإطلاق، بقيمة 2 تريليون دولار، لمواجهة العواقب الاقتصادية لفيروس كورونا المستجد.

وسجلت الولايات المتحدة أكثر من 105 ألف إصابة حتى الآن مع أكثر من 1700 حالة وفاة.

ولا يزال عدد الوفيات في الولايات المتحدة أقل من الوفيات في إيطاليا والصين، لكن هناك نقاط ساخنة للوباء في نيويورك ونيو أورليانز وديترويت.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين