أخبار

روسيا تستعرض قدرات أنظمة دفاعها الجوية “اس-400”

يواصل تدريبات واسعة في ،  في إطار التي تحمل عنوان ( الشرق 2018 ) ،

وأجرى الجيش تدريبات خاصة من أجل التصدي لهجوم جوي مستخدما بشكل خاص أحدث أنظمة دفاعه الجوية “إس-400”.

وشارك في هذه المناورات، التي أجريت في ميدان التدريب العسكري “تيليمبا” على بعد 130 كيلومتراً نحو شمال تشيتا في ، أكثر من ألف جندي إضافة إلى أنظمة الدفاع الجوية المضادة “إس-400” و”إس-300″، وأنظمة “بانتسير إس-1″، وكلها نشرت في سوريا.

ويشارك قرابة 300 ألف عنصر وكل مكونات الجيش الروسي منذ الثلاثاء في أكبر مناورات عسكرية في التاريخ، وسط انتقادات من حلف الأطلسي، التي اعتبرها تدريبا على “نزاع واسع النطاق”.

وقال مسؤول في الجيش الروسي،: “القوات أدت مهمتها بفعالية كاملة”.

وأكد مسؤول عسكري آخر أن هذه التدريبات تهدف إلى محاكاة “هجوم صاروخي كثيف” من جانب “عدو غير محدد”.

وتسعى العديد من الدول لشراء منظومات “إس-400” التي تعد من أحدث أسلحة الدفاع الجوى على نطاق العالم ، ويعتبر هذا النظام مفخرة الصناعات العسكرية الروسية.

وتعتبر منظومة “إس 400 ” الأكثرَ تطورا في العالم، وهى قادرة على التصدى لجميع أنواع الطائرات الحربية، بما فيها طائرة الشبح الشهيرة. وتم تصميم المنظومة في شركة “ألماس — أنتاي”. وجرى تزويد الجيش الروسى بمنظومات “إس- 400” (تريومف) اعتبارا من أغسطس عام 2007، حيث بدأت أول كتيبة مزودة بهذه المنظومات مناوبتها القتالية فى ضواحي موسكو.

 ويمكن أن تزود  منظومة “إس 400” بـ 5 أنواع من الصواريخ مختلفة المهام والأغراض.

وجاء صاروخ”40Н 6 Е” نموذجا أخيرا استكملت به تشكيلة المنظومة. ويستخدم هذا الصاروخ لتدمير أهداف هامة ومعقدة، بينها طائرات الكشف الرادارى البعيد وطائرات الشبح المعادية، وذلك عن بعد 400 كيلومتر.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين