أخبارأخبار مترجمةصوت أمريكاهجرة

رش مهاجرون محتجزون ومضربون عن الطعام في ولاية أمريكية برذاذ الفلفل

ترجمة: مروة مقبول

قامت قوات انفاذ القانون باعتقال أكثر من 680 من الذين لا يحملون وثائق من خلال مداهمات جماعية في أماكن العمل في هذا الأسبوع ، وتم احتجاز حوالي 400 شخص في مرفق الهجرة (ICE) في ، حسبما أفاد موقع BuzzFeed News.

وتعتبر المنشأة التابعة لقوات انفاذ القانون في “باين برايري” – لويزيانا – من بين تلك المنشآت التي يتم فيها احتجاز المهاجرين فيها، حيث يمكن أن تستوعب 1000 شخص.وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قامت القوات برش 100 مهاجر برذاذ الفلفل عقب قيامهم بوقفة احتجاجية سلمية  في فناء المنشأة.

لم يتم الكشف عن هذا الحادث ولم يرد مسؤولو انفاذ القانون على الفورعندما طلب صحفي يعمل لدى الموقع الاخباري بالكشف عنه.

وفي بيان للصحيفة هذا الأسبوع ، وصف برايان كوكس ، المتحدث باسم إدارة إنفاذ والجمارك الأمريكية  ICE)) ، حادثة رذاذ الفلفل بأنها “قصيرة” و “محسوبة”. ووقع الحادث بعد يوم واحد فقط من رش 30 مهاجراً برذاذ الفلفل في منشأة أخرى تتبع الادارة في ” بوسير باريش”، لويزيانا ، بهدف انهاء “اضطراب محدود وقت الغداء”.

ووفقًا لمحامي العديد من المهاجرين في هذه المنشآت ، فإن الظروف الحياتية للمهاجرين في مراكز الاحتجاز أسوأ بكثير مما ورد في التقرير: فالعدد الإجمالي للمهاجرين الذين تم رشهم برذاذ الفلفل في منشأة “باين برايري” في الواقع أكثر من 100. وكشف تقرير سابق لشبكة NBC News أن الضباط احتجزوا مهاجرًا واحدًا على الأقل “متحولة جنسياً” في حبس منفرد لمدة أربعة أشهر “بسبب مظهرها”.

مهاجرون يعانون نفس المصير

أفادت SPLC في أبريل أنه بالإضافة إلى الحبس الانفرادي التعسفي ، يُزعم أن المهاجرين في “باين برايري” محتجزون في ظروف “مؤسفة”. فلقد تم اجبار المعتقلون على تناول “طعام بالكاد صالح للأكل” ، واحتُجزوا في غرف كريهة الرائحة. وقد احتُجز البعض في مرفق محاط بالأسلاك الشائكة منذ شهور.

وأكد مهاجرون أن الأمور في منشأة “بوسير باريش” ليست أفضل. وقالت لارا نوتشوموفيتز، أحد المحامين الذين يمثلون المهاجرين المحتجزين في هذه المنشأة ، في رسالة نصية لصحيفة “موذر جونز” إن “هناك الكثير من رجال الشرطة الذين جاءوا من سجن آخر في وقت سابق من هذا الشهر، قاموا بضرب الكوبيين ورشهم برذاذ الفلفل ووضعوهم في الأصفاد”. وأضافت أن أحد المعتقلين أكد لها أنهم لم يقدموا للمصابين أي مساعدة طبية بالرغم من وجود “سيارة إسعاف”.

وذكرت صحيفة “موذر جونز” أن الحادثين كانا على ما يبدو بسبب “إضراب المهاجرين عن الطعام” في المنشآت. يوجد حاليًا العديد من الإضرابات النشطة عن الطعام في جميع أنحاء المقاطعة في عدد من مرافق الاحتجاز التابعة لـ ICE ، مما يشير إلى أن أجهزة مراقبة حقوق الإنسان تزداد سوءًا.

أصبحت ولاية لويزيانا “منطقة خطر” للمهاجرين في بسبب المداهمات واسعة النطاق التي تقوم بها قوات انفاذ القانون، التي تواصل إنفاق مبالغ لفتح المزيد من مرافق الاحتجاز هناك لم يتم تخصيصها لهذا الشأن.

ففي هذا العام وحده ، بدأت ثلاثة مراكز احتجاز ربحية العمل في لويزيانا. هذه المرافق لديها القدرة على استيعاب حوالي 4000 شخص ، وتوسيع وجود ICE في الجنوب العميق بنسبة 50 ٪.

مداهمات ولاية ميسيسيبي

قامت سلطات الهجرة بالقبض على ما يزيد عن 680 عامل في حملة واسعة النطاق على سبعة مصانع لتجهيز الأغذية في ولاية ميسيسيبي الأمريكية وسط دهشة أصدقاء وأفراد أسر من تم اعتقالهم ، على أمل أن تفرج السلطات عن أحبائهم.

وأظهرت لقطات فيديو لشبكة (CNN) وفيديو مباشر على الفيسبوك الأطفال يبكون وهم لا يعلمون ما حدث لأبويهم.

تطوع الغرباء والجيران في بولاية ميسيسيبي ،لاصطحاب الأطفال الذين ليس لديهم مكان يذهبون إليه بعد احتجاز آباءهم في صالة رياضية محلية طوال الليل، وفقًا لشبكة WJTV)) التابعة لشبكة (CNN). قام المتطوعون بتوزيع الأغذية والمشروبات على الأطفال الذين لم يتوقفوا عن البكاء.

صرخت فتاة صغيرة وهي تتحدث مع الشبكة الاخبارية خارج صالة الألعاب الرياضية: “أحتاج إلى والدي … إنه ليس مجرماً”.

وقال جوردان بارنز ، مالك الصالة الرياضية لـ WJTV)): “إنني أفهم القانون وكيف يعمل كل شيء وكيف أن كل شيء لديه نظام. لكن لا يحق لاحد فصل الأطفال عن أباءهم”.

وقال مسؤولون اتحاديون إن الاعتقالات جاءت نتيجة لمذكرات تفتيش إدارية وإجرامية نفذها عملاء خاصون من تحقيقات الأمن الداخلي.

وقال المحامي الأمريكي في المنطقة الجنوبية من ميسيسيبي مايك هيرست: “اليوم ، من خلال العمل الشاق لعملائنا، أصبحنا مرة أخرى دولة قوانين”.

وانتقد المدافعون عن حقوق المهاجرين والزعماء الدينيون والمسؤولون المحليون بشدة هذه المداهمات ، مشيرين إلى أن عددًا من الأطفال عادوا إلى منازل خالية بعد الاعتقالات التي وقعت في اليوم الأول للدراسة.

وقالت بريتاني رينوسو، صديقة أحد اإن هذه المداهمات جعلت المدينة تبدو وكأنها “مدينة أشباح” فهي “خالية تمامًا” في اليوم الأول للدراسة. وأضافت “إنه لأمر فظيع. وأنا بصراحة لا أعتقد أن هذه المجتمعات ستنجح بدون المهاجرين فهم “العمود الفقري” لها”.

وفي حديثه إلى المراسلين خارج مصنع في كانتون بولاية مسيسيبي ، قال رئيس البلدية وليام ترولي جونيور إنه يشعر بالقلق إزاء تأثير الاعتقالات على الاقتصاد المحلي – وعلى المجتمع.

“لقد أصبحنا دولة قانون من جديد”

لم تتحدث السلطات علنًا عن المواقع المستهدفة ، نقلاً عن تحقيق جنائي معلق. ووفقًا لصحيفة “الاندبيندينت”، لقد رفضوا أيضًا الإجابة عن أسئلة حول ما إذا كان قد تم اعتقال أي من أصحاب العمل أو توجيه اتهامات لهم.

وقال مسؤول كبير في الهجرة على دراية بالتحقيق لـ CNN إن إدارة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك الأمريكية (ICE) استخدمت مخبرين سريين يعملون في العديد من مصانع تجهيز الأغذية التي تم مداهمتها للتعرف على المديرين أو المشرفين الذين يستخدمون عمالاً لا يحملون وثائق.

وكانت قوات انفاذ قانون الهجرة والجمارك قد عززت تواجدها منذ تولي الرئيس دونالد مهام منصبه ، حيث قامت بعدد من المداهمات على نطاق واسع في مصانع تجهيز الأغذية ومراكز البستنة في السنوات الأخيرة.

والمداهمات الأخيرة كانت نتيجة تحقيق جنائي دام سنة. والاعتقالات والمذكرات التي تم تنفيذها ليست سوى خطوة أخرى في هذا التحقيق.

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

للاطلاع على الروابط الأصلية:

https://www.buzzfeednews.com/article/hamedaleaziz/ice-immigrants-pepper-sprayed-louisiana-pine-prairie

https://thinkprogress.org/hundreds-of-immigrants-arrested-in-mississippi-ice-raid-could-be-detained-at-an-abusive-facility-f52f32e4c692/

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: