أخبار

رجل أعمال تركي يفقد ابنته و7 من صديقاتها في تحطم طائرة مملوكة له

فقد رجل الأعمال التركي، حسين بصران، ابنته و7 من صديقاتها في حادث تحطم طائرة مملوكة لشركته، وذلك أثناء عودتهم إلى تركيا بعد حضور حفل في دبي بمناسبة قرب زواج نجلة بصران والي كان مقررًا إقامته الشهر المقبل.

وكان التلفزيون الإيراني الرسمي قد أعلن الأحد عن مقتل 11 شخصًا في تحطم طائرة تركية في جنوب غربي إيران. ونقل التلفزيون عن مصدر في الملاحة الجوية قوله إن الطائرة الخاصة سقطت في منطقة جبلية بمنطقة شهركرد، وأنها تحطمت واشتعلت فيها النيران.

وقال مسؤول بوزارة النقل التركية إن الطائرة مملوكة لشركة بصران التركية وكانت تقل ثمانية ركاب وطاقمًا مكونًا من ثلاثة أشخاص.

وطبقًا للتلفزيون الإيراني فإن الطائرة كانت في طريقها من الشارقة في الإمارات العربية المتحدة إلى مدينة إسطنبول التركية.

وقال كريم كينيك، رئيس الهلال الأحمر التركي، على تويتر، إن كل الركاب الثمانية الذين كانوا على متن الطائرة لقوا حتفهم، مشيرًا إلى أنه تم العثور على حطام الطائرة والجثث.

من جانبها ذكرت السلطات الإيرانية أن الطيار طلب التحليق على ارتفاع منخفض قبل أن يفقد برج المراقبة الاتصال به. وقال المتحدث باسم الطوارئ الإيرانية أن الطائرة سقطت بسبب احتراق المحرك، لافتاً إلى أن السكان المحليين شاهدوها وهي تسقط .

جدير بالذكر أن رجل الأعمال التركي “حسين بصران” هو نائب سابق لرئيس نادي طرابزون لكرة القدم، ويمتلك شركات تمارس أنشطة متعددة بدءًا من اليخوت حتى الطاقة. وتشمل مشروعاته للبناء مشروع إسكان ضخم في الجانب الآسيوي من اسطنبول أطلق عليه اسم “أبراج منة” نسبة إلى ابنته.

وظهرت “منة بصران”، في آخر صورة لها على حسابها على انستجرام، وهي محاطة بسبع من صديقاتها. وكان من الواضح أن الصورة التقطت في فندق وان أند أونلي رويال ميراج الفاخر في دبي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين